تويتر تطرح خياراً جديداً لمواجهة المضايقات.. حظر تلقائي للمسيئين

((وان_بغداد))
على ما يبدوا إجراءات مثل الحظر وإلغاء الإشعارات لم تعد كافية لردع المتنمرين ووقف الممارسات المسيئة على منصة تويتر.
وهو ما دفع موقع التغريدات الشهيرة للجوء لطرف ثالث، يقدمه لمستخدميه كخيار تصعيدي لمواجهة المتنمرين والمروجين للعبارات المسيئة لحماية المتعرضين للإساءات.
ووفق موقع “إنجادت”، الطرف الثالث سيكون عبارة عن خيار تصعيدي، يتاح ضمن خيارات تويتر لردع المتنمرين، في صورة مجموعة تطبيقات إلكترونية قادرة على فرض اجراءات احترازية أكثر فاعلية في مواجهة هذا النوع من المغردين.
 
وأوضح الموقع، أنه ضمن خيارات تويتر لوقف التغريدات والتعليقات المسيئة في قوائم اعدادات الموقع، يتاح للمستخدمين الذين لم يكفيهم خيارات الحظر ووقف الإشعارات، تطبيق إلكتروني باسم Block Party يأتي كأول “طرف ثالث” تستعين به تويتر لردع المسيئين.
وتطبيق Block Party بالسماح لمستخدمي تويتر بالاستعانة به، يكون قادرا على الحظر التلقائي للأشخاص المسيئين ولأي تغريدات مسيئة تتم كتابتها على أي تغريدة تنشر على تويتر.
 

من الخيارات المتاحة أيضا لإعانة مستخدمي تويتر على المسيئين، تطبيق باسم Bodyguard، القادر على فلترة التعليقات المسيئة بشكل اوتوماتيكي، وأيضا تطبيق Moderate الذي يمنح مستخدمي تويتر القدرة على اداراة آلية الإشارة لهم في التغريدات.
 
في الوقت نفسه، كانت تعمل منصة تويتر على تطوير زر تعديل التغريدات منذ فترة طويلة، ومع اقتراب تفعيله بشكل رسمي، ظهرت مواصفات جديدة تخص الميزة المرتقبة.
 
وكشفت تغريدة جديدة للخبيرة الموثوقة “جين وونج” Jane Manchun Wong، عن سمات خاصية تعديل التغريدات التي سيطرحها تطوير لمستخدميه.
 
وأشارت “جين” في تغريدتها إلى أن تعديل التغريدة على تويتر، سينتج عنه تغريدة جديدة كليا، حيث لن يتم تطبيق التعديل على التغريدة الأصلية، وستظهر تغريدة جديدة كليا تشمل التعديلات المضافة.
 
ذلك على عكس الطريقة المتبعة في تعديل المنشورات عل منصات تواصل أخرى شهيرة مثل فيسبوك الذي يسمح بتعديل المنشورات مع الإبقاء على المنشور الأصلي.
 
كما كشفت “جين وونج” في تغريدتها عن أن تويتر ستتيح تتبعا لتاريخ تعديلات التغريدة، للراغبين في الاطلاع على اصل التغريدة قبل تعديلها.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار