تسليط الضوء على وزارة الثقافة من خلال اتصال هاتفي بين النائبة سميعة الغلاب وعباس الخفاجي

بغداد / وان 🇮🇶
من خلال اتصال هاتفي جرى اليوم الجمعة 14 أيار 2021 بين السيدة النائبة سميعة الغلاب رئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار البرلمانية وعباس سليم الخفاجي ممثلاً لموظفي وزارة الثقافة والسياحة والآثار، وسُلط الضوء من خلال الاتصال على مجريات العمل في الوزارة.
وأعربت السيدة الغلاب عن شكرها وتقديرها لكافة موظفي وزارة الثقافة والسياحة والآثار لتحملهم طيلة السنوات الماضية التهميش والجور وعدم مساواتهم مع أقرانهم الآخرين موظفي الوزارات ومؤسسات وهيئات الدولة العراقية من حيث الرواتب والمخصصات والامتيازات.
وأكدت النائبة على مساندتها لجميع المطالب المشروعة للموظفين من خلال وقفاتهم الاحتجاجية داخل وخارج بناية الوزارة والتي امتازت بالشجاعة والثقافة والأدب، ومن خلال إيصال أصواتهم عن طريق وسائل الإعلام المختلفة ومنها الفضائيات.
ومن جانبه أكد الخفاجي على استمرار احتجاجات الموظفين والموظفات وبالطرق التي كفلها الدستور العراقي وفق المادة 38 منه، نتيجة ضغط عوائلهم التي تعاني الحرمان وضنك العيش، تارة بسبب رفع سعر صرف الدولار وتارة أخرى لتدني رواتب الموظفين وعدم مساواتهم مع أقرانهم موظفي الوزارات الأخرى، إضافة لمطالب متعددة ومنها التلكؤ بالترفيعات والعلاوات وإصدار الهويات.. الخ، وفي مقدمة المطالب عدم تخصيص قطع أراضي سكنية لإنقاذهم من جشع ارتفاع بدلات الإيجار.
وعبرَ عباس الخفاجي عن امتنانه لاستجابة السيد وزير الثقافة الدكتور حسن ناظم ومبادرته بإصداره الأمر الوزاري المرقم م و/ 78 في 10 أيار 2021 المتضمن إيقاف العمل بالأمر الوزاري الخاص بالهيكلية الإدارية للوزارة لحين إصدار أمر جديد، وإعادة المبالغ المستقطعة من مدراء الأقسام ورؤساء الشعب التي تم إلغاؤها.
وعن موضوع مكافئة عيد الفطر المبارك، أكدت السيدة النائبة على توزيع المكافئة لجميع الموظفين والموظفات وبالتساوي ودون تفرقة بين موظف وأخر وبين دائرة وأخرى من تشكيلات الوزارة، وعلى أن تمنح هذه العيدية البالغة 100 ألف دينار حصرياً وبمثابة مساعدة للجميع وتتحمل إدارة الوزارة مسئولية توفير الأموال من ميزانيتها العامة.
وأكدت على سعيها الجاد والحثيث لاستحصال موافقة مجلس النواب ومجلس الوزراء على منح موظفي وزارة الثقافة والسياحة والآثار مخصصات أما 50% من رواتبهم الاسمية أو 150 ألف دينار كمخصصات مقطوعة لتحسين أحوالهم المعيشية.
وخُتم الاتصال الذي استغرق أكثر من ساعة، بالتأكيد على التواصل بين لجنة الثقافة النيابية وبين الموظفين مع تحديد موعد لقاء قريب بعد عطلة عيد الفطر المبارك يشترك به كل من عباس سليم الخفاجي وثلاث موظفين، ستكون لهم وقفة احتجاجية داخل مجلس النواب برفقة السيدة النائبة سميعة الغلاب ولجنة الثقافة النيابية، لإيصال مظلومية موظفي وزارة الثقافة.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار