ما حل ببلدي من انحطاط.. في كل مفاصل حياتنا

-حسن حنظل النصار :
ما أن يحل المساء حتى تبدأ القنوات الفضائية العراقية والعربية في بث الضجيج والصراخ والألفاظ الفاحشة والتهديدات الفارغة على الهواء مباشرة، ابطالها متحاورين عراقيين مجانين او نصف مجانين ..
من أبجديات السياسة الأنضباط والعقل ، لا تهريج ولا فضائح ولا صراخ ولا صياح ولا شتائم ولا ضرب بالكراسي و القنادر ..
هذه المخلوقات التي خطفت الهم العراقي ، وراحت تطرح امام الناس انها صاحبة الحل و العقد ، وما هي الا أضحوكة ومشاهد للفرجة والسخرية ..
ماذا يقول العالم عندما يرى تلك الثيران تتناطح يوميا على الفضائيات ..
معقول قتلهم الحرص و الحفاظ على العراق ، ام أنهم بياعو كلام وتجارتهم الخاسرة الضحك على الذقون والأدعاء بالوطنية الزائفة ..
تأدبوا أولا و ألتزموا بآداب الحوار ، كي تظهروا امام العالم حضاريين في بلد الحضارات ..
اصبح الهرج والمرج ملازما لكل العراقيين الذين يظهرون على الفضائيات ويغذيه بعض المقدمين الأبالسة الذين وجدوها وسيلة لفضح مايجري في العراق مثلما يقوم به برنامج الأتجاه المعاكس وهو يشعل الضيوف بالفلفل الحار في مؤخراتهم ..
لابد من ضبط هؤلاء الجامحين من خلال وزارة الثقافة و وضع شروط قاسية وغرامات في عدم الأنفلات والأنزلاق الى المهاترات و الألفاظ السوقية التي لا تليق بشعب العراق الكريم ..

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار