وزير الثقافة يبحث مع البطريرك ساكو عدداً من الملفات الثقافية المشتركة

تصوير: وسام سامي..

أجرى وزير الثقافة والسياحة والآثار د. حسن ناظم، اليوم الأحد، زيارة إلى البطريرك الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو في مقر البطريركية ببغداد، لبحث عدد من الملفات الثقافية المشتركة.
وأكد ناظم في مستهل اللقاء أهمية التنوع الثقافي العراقي الذي يشكل فسيفساء التراث العراقي الواحد، مشيراً إلى أهمية تكاتف الجميع سيما المرجعيات الدينية للسير في طريق تعافي البلاد وتطورها.
بدوره ثمن ساكو جهود وزير الثقافة في دفع ثقافة الحوار وترسيخ العيش المشترك والحفاظ على التراث العراقي المشترك. مستذكراً جهوده في لجنة الحوار الديني منذ بداية تشكيلها.
واتفق الطرفان على تعزيز التعاون بين الوزارة والبطريركية في المجالات الثقافية والاجتماعية، والعمل المشترك على ما فيه مصلحة البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى