خلال شهر محرم الحرام.. مقررات “خلية الأزمة” في الديوانية

((وان_بغداد))

أعلنت “خلية الأزمة” في الديوانية، عن مقرراتها خلال شهر محرم الحرام.
فيما يلي نص المقررات:-
– الزام المواكب الحسينية بالتقييد بتنفيذ قرارات خلية الازمة المتعلقة بالوقاية الاجتماعية وتحديد اعداد المشاركين في مراسيم العزاء مع الزام المشاركين بارتداء الكمامات والكفوف وضمان مسافة الأمان بين المشاركين سواء كانت المراسيم جلوسا او مسيرا او وقوفا.

– عقد اجتماع مع هيئة المواكب الحسينية يبث عبر منصات التواصل الاجتماعية للتعريف بإجراءات خلية الازمة وضرورة الالتزام بها للحفاظ على صحة المواطنين.

– تمديد إجراءات حظر التجوال الجزئي من الساعة العاشرة مساء حتى الخامسة فجرا لجميع أيام الأسبوع.

– التشديد على تطبيق الاجراءات الصحية الصادرة عن خلية الازمة في محافظة الديوانية، فيما يتعلق بارتداء الكمامات والتباعد الجسدي الاحترازي والاجتماعي في المؤسسات والدوائر الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص والأسواق والمحال التجارية والمولات.

– يخول مدراء الدوائر والمؤسسات الحكومية بتحديد نسبة الدوام بما يضمن تمشية وإنجاز معاملات المواطنين مع مراعاة إجراءات السلامة والوقاية للموظفين والمراجعين على حد سواء، وبخلاف ذلك يحاسب مدير الدائرة المقصرة.

– التشديد على الالتزام بتعليمات المرجعية حول التباعد الاحترازي لإحياء الشعائر الحسينية.

– دعوة الأوقاف السني والشيعي والصابئة المندائيين والديانات الأخرى الى توجيه خطباء وأئمة المساجد والحسينيات والمعابد لنشر الوعي الصحي والثقافي واهمية الاجراءات الوقائية للحد من انتشار الوباء في المحافظة خاصة خلال شهري محرم وصفر.

– التزام جميع الوحدات الإدارية التابعة الى المحافظة بجميع القرارات الصادرة عن خلية الازمة.

– دعوة المؤسسات الإعلامية لنشر الوعي الثقافي من خلال البرامج والتقارير للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين اثناء إقامة الشعائر الحسينية في المواكب.

– حجز الاجهزة الأمنية للسيارات المخالفة للتعليمات الخاصة بارتداء الكمامات او عدم الالتزام بالعدد المحدد في التعليمات الصادرة خلال الحظر الجزئي، ويعتبر سائق المركبة مسؤولا عن المخالفة سواء كانت حكومية او خصوصي.

– فتح المحلات التجارية في المولات والأسواق وفق الضوابط الصحية التي وضعتها وزارة الصحة والبيئة بموجب كتابها المرقم (797) في 15/حزيران/2020، الذي حدد ساعات العمل لغاية الثامنة من مساء أيام حظر التجوال الجزئي.

– تهيئة القاعات الامتحانية وتجهيزها بمعدات الوقاية (الكمامات، الكفوف، المعقمات)، وتعفيرها، لتمكين الطلبة من أداء الامتحانات الوزارية، ومنع الطلبة من دخول المركز الامتحاني بغير ارتداء الكمامات.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى