ختام خليجي البصرة 25 يحظى باهتمام الإعلام العربي والدولي

أنشطة السوداني الخاصة بخليجي 25 تحظى باهتمام الإعلام العربي والدولي

لا يزال العراق يمثل أولوية لدى الإعلام العربي والدولي في تغطياته المختلفة، إذ اهتمت وسائل الإعلام المختلفة بمجموعة من الموضوعات والملفات أبرزها ختام بطولة خليجي 25 المقامة في البصرة، وأنشطة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، الخاصة بها.

ختام خليجي 25
حظي تتويج العراق ببطولة كأس الخليج لكرة القدم، بالقسط الأكبر من الاهتمام الإعلامي، وقد تباينت العناوين الرئيسية المتعلقة بالحدث، فبينما سلطت بعض وسائل الإعلام الضوء على نتيجة المباراة وفوز العراق على سلطنة عمان بثلاثة أهداف مقابل هدفين، حرصت وسائل إعلامية أخرى على التركيز على الاحتفالات الجماهيرية بالفوز.
بينما نال البعد السياسي للبطولة اهتمام البعض الآخر، إذ إن عدداً من الصحف العربية جاءت عناوينها بين (العراق يتوج بلقب “خليجي 25”)،(العراق يفوز ببطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم)، (العراق يتوج بلقب “خليجي 25” بفوز “قاتل” على عمان)، و (العراق بطل “خليجي 25”).
وسائل إعلام رصدت الاحتفالات الجماهيرية تحت عنوان (من البصرة إلى بغداد.. جمهور العراق يحتفل بلقب خليجي 25)، كما سعت بعض المواقع الإخبارية إلى نقل تلك الاحتفالات مباشرة ومن بينها موقع كورة 365 الشهير الذي نقل مراسم تتويج العراق بكأس خليجي 25 والاحتفالات الشعبية المصاحبة للفوز، أما موقع العربي الجديد فعنون تغطيته للحدث (من البصرة لأربيل وبغداد: جماهير العراق تحتفل بلقب كأس الخليج).
عملت مواقع وقنوات عربية على نقل ردود فعل كبار النجوم العرب من الفنانين والفنانات على مباركة وتهنئة العراق بالفوز مع الإشادة بتنظيم البطولة، وقد رصدت العديد من المواقع الإعلامية خبر قيام الفنان العراقي ماجد المهندس بتقبيل أرض العراق عند وصوله إلى مطار البصرة الدولي لإحياء الحفل الختامي للبطولة.
كما أشارت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي والصحف العربية إلى مشاركة الفنانة الإماراتية أحلام في إحياء الحفل الختامي، وتعبيرها عن سعادتها بالغناء في العراق بوضع علم الجمهورية العراقية فوق رأسها.
تناولت مجموعة من وسائل الإعلام العربية، توجيه الاتحاد العماني لكرة القدم الشكر للعراق على تأمين دخول مشجعي المنتخب العماني للمدرجات، فقد عنونت صحيفة الخليج الموضوع (عودة جماهير سلطنة عمان من العراق قبل اللقاء الختامي )، وأشارت في هذا السياق إلى بيان الاتحاد العماني الذي جاء فيه “بعد التشاور مع الجهات المختصة في سلطنة عمان، وحفاظاً على سلامة الجماهير العمانية، ودعماً للأشقاء في جمهورية العراق، لإنجاح اللقاء الختامي، فقد تقرر عودة الجمهور الموجود في مطار البصرة الدولي إلى سلطنة عمان”.
تطرقت القنوات التلفزيونية لخبر مقتل شخص وإصابة اخرين خلال التدافع الذي حدث في محيط استاد جذع النخلة الذي استضاف نهائي بطولة خليجي 25، البرنامج التلفزيوني الأكثر ذيوعا على قناة بي بي سي عربي “ترندينج” الذي تقدمه المذيعة رانيا العطار تناول الخبر وكذلك قناة فرانس 24.
موقع الجزيرة نت ترجم مقالاً لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية ذائعة الانتشار، يسلط الضوء على الأجواء التي جرت فيها بطولة كأس الخليج العربي وكيف تحولت البطولة إلى تظاهرة للوحدة العربية.
نشر موقع القدس العربي تصريحات زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، بشأن بطولة خليجي 25، وجاء فيها (البطولة أرجعت العراق إلى الصف العربي).
نشر الكاتب أدهم إبراهيم على موقع الرأي اليوم مقالاً تحت عنوان “كأس الخليج العربي 25 وعودة العراق الى محيطة العربي” اختتمه بالقول (ولذلك فان نجاح بطولة الخليج العربي 25 . وتعاطف الشعب معه ومع المنتخبات العربية يجب ان يكون نقطة تحول في علاقة العراق مع محيطه العربي ، وان لا يمر دون ترسيخ التوجهات الايجابية التي وجدناها في هذا العرس البصري الرائع . والتأكيد على ترسيخ الوحدة الوطنية العراقية . وتصفير النفوذ الاجنبي من اي جهة كانت حفاظا على استقلالية القرار السياسي العراقي . والعمل مع الاشقاء العرب في مختلف المجالات ، لتجاوز سلبيات الماضي واخفاقاته ، وتحقيق التعاون الاقتصادي والسياسي ، لتعزيز التنمية البشرية والاجتماعية وتحسين مستويات  المعيشة للشعوب العربية كافة).
 
أنشطة رئيس مجلس الوزراء
حرص الإعلام العربي على نشر تعليقات رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني بشأن فوز منتخب بلاده ببطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم، وقد نشرت مجموعة من وسائل الإعلام العربية تغريدة رئيس الحكومة العراقية عبر صفحته الرسمية على تويتر بهذا الشأن،
في سياق ذي صلة أشارت مواقع إخبارية إلى إطلاق العراقيين هاشتاك “فالك خير” على رئيس الوزراء، باعتبار أن توليه مهام منصبه كان خيراً على العراق.
نشرت مواقع ناطقة بالعربية أن رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، حث مجلس النواب على أهمية الإسراع بإقرار موازنة عام 2023.
مواقع إخبارية ذكرت خبر تعيين عارف الساعدي مستشاراً للشؤون الثقافية لرئيس الوزراء العراقي.
أفادت وكالات أنباء عربية، أنه بناء على توجيهات رئيس الحكومة العراقية فان فريق الجهد الخدمي والهندسي الحكومي دخل محافظة ميسان للمباشرة بأعمال تقديم الخدمات للأحياء المحرومة.
راديو سوا والموقع الإخباري التابع للراديو، نشر تقريراً بعنوان (مقابلة “وول ستريت جورنال ” تفتح باب التكهنات حول مستقبل حكومة السوداني).
صحيفة القدس العربي نقلت عن وكالة الأنباء القطرية “قنا” خبر بحث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مع رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وذلك في اتصال هاتفي بين الجانبين.

أنشطة رئيس الجمهورية
أشارت عدد من الصحف العربية إلى تصريحات رئيس الجمهورية العراقية عبد اللطيف جمال رشيد، بأن فوز العراق بكأس الخليج العربي لكرة القدم فاتحة خير لاحتضان البلاد المزيد من الفعاليات الرياضية.
صحف ومواقع إخبارية عربية ركزت على ترحيب الرئيس العراقي عبد اللطيف جمال رشيد، بقرار البرلمان الألماني اعتبار جرائم داعش ضد الأيزيديين إبادة جماعية، أما قناة الحرة الأمريكية فكانت أكثر تركيزاً على قرار البرلمان الألماني، وعنونت الموضوع بـ (ألمانيا تصنف ممارسات تنظيم “داعش ” في حق الأيزيديين على أنها “إبادة”).
تصريحات رئيس الجمهورية العراقي بأهمية العلاقات بين العراق وكوريا الجنوبية وذلك في اعقاب لقائه مع الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول على هامش فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي، كان محل حضور في وسائل إعلام عربية.
قناة سكاي نيوز عربية أجرت حواراً تلفزيونياً مع الرئيس العراقي عبد اللطيف رشيد، على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، تطرق فيه إلى عدد من النقاط الهامة.

الشأن السياسي
قال رئيس الجمهورية، إن الانتخابات في العراق تمت بشكل سليم وحظيت بقبول من الجميع، مؤكداً الحاجة إلى دعم عملية الاستثمار والتنمية في البلاد من جميع الدول.
شدد الرئيس، على الاستمرار في برنامج تطوير البنى التحتية ورفع المعاناة عن المواطنين.
وقال إن العمل جار على تحسين العلاقات مع دول الجوار ودول المنطقة والعالم، مؤكداً السعي إلى علاقات جيدة مع الجميع بشرط الحفاظ على استقلالية العراق.
وفي الشق المتعلق بالعلاقة مع أنقرة، قال إن تركيا جارة مهمة والتبادل التجاري معها يصل لـ 30 مليار دولار، أما قضية المياه فمعقدة ونسعى لتحقيق تقدم فيها عبر التفاهم ونؤكد السعي إلى الحصول على حصة عادلة من المياه بالتفاوض مع تركيا.
العلاقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان العراق جيدة جداً، حتى وإن كانت هناك بعض الإشكاليات بين الطرفين.
عدم إقرار قانون النفط والغاز أثر على العلاقة مع إقليم كردستان، قائلا إنه مؤيد لأي استفتاء لكن تنفيذ نتائجه يجب أن يكون وفق “شروط”.
 
اقتصادياً
لدى حديثه عن مؤهلات العراق، أشار إلى استقطاب نحو 30 مليون زائر سنوياً للمراكز الدينية فقط.
تراجع قيمة الدينار ليس بيد الحكومة وإنما بسبب الظروف العالمية، مؤكداً بدء السيطرة على الحوالات للخارج للحفاظ على الاستقرار المالي.
وقال: “حوالاتنا المالية لإيران عبارة عن مدفوعات لسداد ثمن الغاز”، مشيراً إلى عدم اكتراثه بالاتهامات بشأن تهريب العراق للعملة الصعبة إلى إيران.
وأكد انفتاح العراق على جميع الشركات الأجنبية في قطاع الطاقة.

الشأن الرياضي
تحدث رئيس الجمهورية عن استضافة العراق لبطولة “خليجي 25” مشيراً إلى أنها تأتي في مسعى من البلاد إلى العودة لاستضافة الأحداث الرياضية بعد غياب طويل بسبب الوضع السياسي والأمني.
وقال الرئيس، إن الشعب العراقي شعب كريم ويحب الضيافة، أيا كانت قومياته، في إشارة إلى الحفاوة التي قوبل بها المشجعون الذين ذهبوا إلى البصرة لحضور المباريات.
تصريحات رئيس الجمهورية بأن هناك خططاً لزيادة أعداد مشاريع النفط والغاز كان عنواناً حاضراً في بعض من وكالات الأنباء العربية، إضافة إلى ذلك تصريحاته عن دعمه تأسيس مجلس أعمال عراقي قطري مشترك.
 
الأوضاع الاقتصادية
مجدداً، هيمن الشأن الاقتصادي العراقي على نطاق واسع من تغطية وسائل الإعلام العربية للشأن العراقي، وقد استندت وسائل الإعلام في تعليقاتها على عدد من الخبراء، قال بعضهم إن الحكومة العراقية لم توضح رؤيتها الاقتصادية في موازنة 2023.
الإعلام المصري كان حريصاً على الإشارة إلى تصريحات وزير الخارجية السعودي بأن بلاده تعمل مع العراق والأردن لتعزيز الارتباط في التجارة والاستثمار.
موقع الجزيرة نت حرص على التطرق إلى أزمة الكهرباء في العراق عبر تقرير إخباري بعنوان “لحل أزمة الكهرباء … العراق ييمم وجه مجدداً نحو سيمنز الألمانية”.
الإعلام العربي أشار إلى أنه رغم مرور أسبوعين على صدور تعميم وزارة النقل السورية الذي سمح بموجبه للشاحنات السورية بالحصول على تأشيرات للدخول إلى العراق لم تدخل إلى حد الآن أي شاحنة.
موقع العربية السعودي نشر خبراً تحت عنوان (تحقيقات “سرقة القرن ” مستمرة بالعراق … مذكرات قبض جديدة) مع عنوان فرعي (السلطات كانت أفرجت بكفالة عن المتهم الرئيسي بالقضية).
قناة بي بي سي ناقشت في نشرتها الرئيسية موضوع وضع الدينار العراقي في مواجهة الدولار.
أزمة المياه في العراق والتي تحظى باهتمام كبير وبشكل دائم في عديد من وسائل الإعلام العربي كانت محل اهتمام من قناة الميادين التي أعدت تقريراً رصدت فيه تفاصيل موجة جفاف تجتاح العراق.
موقع العربي الجديد نشر تقريراً إخبارياً بعنوان (العراق : الحمى القلاعية تفتك بمواشي نينوى).
تصريحات وزير العمل أحمد الاسدي خلال استقباله السفير الأردني لدى العراق بأن الأردن تمثل الواجهة الاقتصادية للعراق ورئتها الجغرافية كان عنواناً بارزاً على موقع وكالة الأناضول الأردنية.
موقع سكاي نيوز عربية بحث في جهود الحكومة العراقية لرفع مستوى الرعاية الاجتماعية في البلاد.

الأوضاع السياسية
أجرى موقع العربي الجديد حواراً مع رئيس المشروع الوطني العراقي الشيخ جمال الضاري، قال فيه إن زيارة منسق البيت الأبيض لشؤون الشرق الأوسط بريت ماكغورك إلى بغداد، المتواصلة منذ يوم الإثنين الماضي، تختلف عن زيارات وفود أميركية سابقة، واعتبر الضاري، أن الوجود العسكري الأميركي الحالي في العراق جاء نتيجة تفاهمات رسمية مع الحكومة السابقة، ويختلف عما كان عليه بعد عام 2003 بصفته احتلالاً.
وكالة الأناضول للأنباء ذكرت أن وزارة الخارجية العراقية وجهت دعوة رسمية إلى وزيرة الخارجية البلجيكية لزيارة العراق بصحبة كبار ممثلي الشركات البلجيكية، كما دعا العراق بلجيكا إلى إعادة فتح السفارة البلجيكية في العراق.
الصحافة المصرية نشرت خبرا بشأن دعوة وزارة الخارجية العراقية الحكومة التركية لإجراء تحقيق عاجل بشأن حادث قتل عائلة عراقية على أراضيها.
قناة بي بي سي عربي وفي برنامجها “تريندنج” ناقشت موضوع تسريب فيديو لنزلاء سجن التاجي والذي أثار جدلاً في العراق.
حيث ناشد السجناء الحكومة انقاذهم مما قالوا إنها ممارسات لإدارة السجن تجبرهم فيه على شراء المخدرات، تغطية الخبر تضمنت إعلان وزير العدل العراقي خالد الشواني بأنه تم إعفاء مدير سجن التاجي ومعاونيه وعدد من المسؤولين وإحالتهم إلى الجهات المعنية لغرض التحقيق معهم.
 
الوضع الأمني
نجاح الاستخبارات العسكرية العراقية في ضبط 53 عبوة ناسفة في ثلاث محافظات (كركوك ، وصلاح الدين، ونينوى) كان حاضراً في الصحافة المصرية.
نشر موقع دويتشه فيله الألماني تقريراً بعنوان “مكافحة الإرهاب.. إلى متى يبقى العراق بحاجة للقوات الاجنبية”، وذلك تعقيباً على تأكيد لرئيس الوزراء بحاجة العراق للقوات الأجنبية لمكافحة الإرهاب وملاحقة فول تنظيم داعش.
موقع القدس العربي نشر خبراً عن تقديم الدنمارك مليونا دولار للعراق للحد من مخاطر الألغام.
موقع يورو نيوز الناطق باللغة العربية نشر تقريراً إخبارياً لوكالة FAP  تحت عنوان “المدنيون في العراق ما برحوا يسقطون ضحايا هجمات “داعش”، ويتضمن التقرير شهادات لشهود عيان بتعرض قراهم لهجمات عناصر تنظيم داعش الإرهابية.
موقع الرأي اليوم نشر تصريحات اللواء حسين سلامي القائد العام للحرس الثوري الإيراني جاء فيه “الحشد الشعبي تمكن من إخماد نار الفتنة في العراق والإرهاب الذي ينسبه الأعداء لنا صنعه الأمريكيون”.
 
الرصد الإعلامي الدولي بشأن العراق
أفادت مواقع إعلام دولية بأن قائد القيادة المركزية الأمريكية أشاد بالحكومة العراقية لإعادتها سكان مخيم الهول الى العراق، واعتبر أن إعادة 142 عائلة عراقية تضم 580 شخصا يعد خطوة بنائه وشجاعة من قبل الحكومة العراقية
مواقع أخرى أفادت بأنه تم استهداف قافلة للقوات الأمريكية في بغداد بعبوة ناسفة، لكن الخبر لم يتضمن تفاصيل حول الخسائر أو الخسائر المحتملة.
بعض من المواقع الإخبارية الإنجليزية واصلت متابعتها للشأن العراقي مع تركيز خاص على تراجع قيمة الدينار في مواجهة الدولار على الرغم من الإجراءات الحكومية.
صحيفة الواشنطن بوست أعدت تقريراً عن كيف تحولت بطولة خليجي 25 إلى احتفال بالوحدة العربية وقد حرص موقع الجزيرة نت على الإشارة إلى التقرير.
كما أشارت ذات الصحيفة إلى الأخبار المتعلقة بوفاة شخص وإصابة آخرين في حادث تدافع في ختام بطولة خليجي 25.

نقلا عن وكالات

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار