وزير الخارجيَّة لنظيره السعوديّ؛ العراق يسعى إلى استثمار خليجي 25 كمُناسبة لتجمع الأشقاء الخليجيين في العراق

إلتقى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجيَّة فؤاد حسين، مع وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، على هامش إجتماعات المُنتدى الإقتصاديّ العالميّ دافوس.
جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائيَّة بين البلدين الشقيقين بالإضافة إلى مُناقشة الوضع الإقليميّ في منطقة الخليج والشرق الأوسط.
استهل السيّد الوزير اللقاء بالتعبير عن عمق العلاقات بين العراق والمملكة العربيَّة السعوديَّة، مُؤكِّداً سعي العراق لتعزيز العلاقات الخليجيَّة عموماً والعراقيَّة-السعوديَّة بوجه أخص، لما لها من أهميَّة إستراتيجيَّة بالنسبة للعراق، مُضيفاً أنَّ العراق يسعى إلى استثمار الدبلوماسيَّة غير التقليدية في خليجي 25 الذي ينظم في مدينة البصرة حالياً كمُناسبة تجمع الأشقاء الخليجيين في العراق.
من جانبه، عبّر وزير الخارجيَّة السعوديّ عن شكره لإتاحة هذه الفرصة لغرض التباحث وتبادل وجهات النظر بشأن العلاقات العراقيَّة-السعوديَّة وآخر الأحداث الجاريَّة في المنطقة، كما عبر عن دعم المملكة العربيَّة السعوديَّة لجُهُود الحكومة العراقيَّة الراميَّة إلى تعزيز الديمقراطيَّة وإزدهار العراق، مُؤكِّداً على أنَّ موقع العراق الجغرافيّ والموارد المُتاحة تجعل منه ركيزة مُهمة في المنطقة ويعزز الدور الذي يمكن إنَّ تلعبه إقليميّاً، مُشيراً إلى وجوب العمل من أجل تقوية العلاقات الإقتصاديّة بين البلدين، وأنَّ الشركات السعوديَّة مُستعدة للإستثمار في الإقتصاد العراقيّ.

**

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار