صحف: طوابير طويلة أمام شركات الصرافة بعد انهيار العملة الإيرانية

قالت صحيفة “اسكناس” الاقتصادية، إنه لا أحد في إيران يرغب هذه الأيام في الاحتفاظ بما يملكه بالعملة الإيرانية وأن الجميع يحرص على تحويل ما لديه إلى ذهب وعملات صعبة حفاظا على أمواله من التبخر والذوبان، مؤكدة أن الطوابير الطويلة أمام شركات الصرافة هي خير دليل على هذه الرغبة لدى الإيرانيين.
  
 
ونوهت الصحيفة في تقرير لها تابعه “ناس” (26 كانون الأول 2022)، إلى أن انهيار العملة الإيرانية يؤدي بكل تأكيد إلى تراجع القدرة الشرائية للمواطنين الذين باتوا عاجزين عن توفير أساسيات الحياة بسبب الغلاء الفاحش في الأسواق، موضحة أن هذه الأزمة تؤكد أن الفريق الاقتصادي في الحكومة قد رسب في الاختبار لاسيما فيما يتعلق بوعوده حول تحسين الوضع الاقتصادي للشعب.
 
وذكرت “إسكناس” أن هذه الكارثة لا تضر بالوضع الاقتصادي للمواطنين فحسب، بل إنها ستجعل معدل النمو الاقتصادي يتراجع والبطالة تزداد وقطاع الإنتاج يواجه مشاكل جمة وكثيرة.
 
وأشارت صحف كثيرة إلى انتقادات البرلمان لسياسات الحكومة فيما يتعلق بالتعامل مع أسعار العملات الصعبة، وعنونت صحيفة “اعتماد” حول هذه الأزمة: “الحكومة تحت شفرة انتقادات البرلمان حول الدولار”، موضحة أن تقارير البرلمان تكشف أن هذه الانتقادات هي الأعنف تجاه حكومة رئيسي منذ وصولها إلى الحكم قبل أكثر من عام.
 
فيما لفتت بعض الصحف مثل “اقتصاد بويا” إلى محاولات المسؤولين التهرب من المسؤولية واختلاق حجج واهية لتبرير هذا الانهيار الكبير في أسعار العملات الصعبة والذهب في البلاد، مشيرة إلى تصريحات وزير الاقتصاد ورئيس البنك المركزي اللذين اكتفيا بتحميل المظاهرات الشعبية في البلاد مسؤولية هذه الأزمة وتبعاتها.
 
أما صحيفة “إيران” الصادرة عن الحكومة فقد هاجمت البرلمان والبرلمانيين بسبب انتقادهم لأزمة الدولار وكتبت في صفحتها الاولى: “تشتت في مواقف البرلمانيين من ارتفاع أسعار الدولار.. وتصريحات متناقضة في البرلمان حول العملات الصعبة”، محملة البرلمان مسؤولية الأزمة بسبب تعلله في تقديم حلول ومشاريع لهذه الأزمة المستفحلة في البلاد.
 
ومن جهتها، طالبت صحيفة “كيهان” المقربة من المرشد خامنئي الإيرانيين بعدم شراء الدولار والذهب، مدعية أن هذا الارتفاع الكبير هو مجرد فقاعة سوف تختفي في الأيام القادمة وأن الذين اشتروا الذهب والدولار سيتضررون بشكل كبير، وقالت إن أوضاع العملات الصعبة حسب تصريحات المسؤولين ومواقفهم “مطلوبة” ومستقرة.
 
ترجمات: iranintl

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار