القضاء يحكم على ما يسمى بـ”امير القوة الضاربة بداعش” بالإعدام والذي اعتقله الحشد الشعبي في وقت سابق

((وان_بغداد))
أكدت مديرية الأمن (التحقيقات والأمن الوقائي) في الحشد الشعبي، الجمعة (23 كانون الأول 2022) انه تم الحكم (بالإعدام شنقاً حتى الموت ) من قبل القضاء العراقي بحق المجرم المسؤول عن قتل اكثر من (٦٠٠) شهيد من شهداء سبايكر حيث كان منصبه في التنظيم (أمير القوة الضاربة) لما يسمى بولاية صلاح الدين.
وكان قبل داعش ينتمي الى تنظيم القاعدة ومسؤولا عن مفارز الاغتيالات في بغداد، وألقي القبض عليه سابقاً بخطة استخبارية نوعية و كمين محكم اسفر عن اعتقاله بعملية مشتركة بين مديرية الأمن و الانضباط و جهاز الأمن الوطني العراقي بعد استحصال الموافقات القضائية وإكمال التحقيقات احالته الى القضاء العراقي و تم اصدار حكم بحقه (بالإعدام شنقاً حتى الموت).

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار