حزب طالباني يتحدث عن عمق الخلافات مع غريمه حزب البارزاني: المسألة اكبر من رئاسة الجمهورية

((وان_بغداد))

عد الاتحاد الوطني الكردستاني، الخلافات والمشاكل مع الديمقراطي الكردستاني أكبر من جزئية رئاسة الجمهورية والتمثيل الوزاري، فيما كشف الية التفاهم مع بغداد بشأن الموازنة.

وقال القيادي في الاتحاد، احمد الهركي، في حديث صحفي، إن “المشكلة بين الاتحاد والديمقراطي اعمق وتتعلق بالاقليم وربما جزئية رئاسة الجمهورية والتمثيل الوزاري في حكومة السوداني تعتبر مشكلة صغيرة بالنسبة الى المشاكل بين الحزبين”.

وبشأن حصة الكرد من الموازنة، بين أن “هناك لجاناً فنية مختصة بحل اشكاليات الموازنة وحصص الكرد المالية، والتي تختلف عن بقية القوانين كالمادة 140 والنفط والغاز”، مشيرا الى أن “العلاقة بين اليكتي والبارتي، ورغم حل جزئية الوزارات الا ان الازمة أكبر، وهناك ملفات خلافية عديدة داخل الاقليم”.

ورجح القيادي في الاتحاد الوطني، ان “تكون هناك اجتماعات ومحاولة حوار بين الطرفين”، لافتا الى أن “الاتحاد وجماهيره وكوادره تتمنى ان يكون الحوار من اجل حل المشاكل وهذا ما بينه رئيس الحزب بافل طالباني”.

وتابع: “نحن لا نريد حواراً من اجل الحوار فقط، بل من اجل حل الاشكاليات العالقة بين الحزبين لاسيما قانون الانتخابات الذي لا يتعلق فقط بالاتحاد بل بقية الكتل الكردية التي تدعم قرار ضرورة تغيير القانون”.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار