حتى يعود رونالدو الذي نعرفه سابقا.!

سيف معتز محي

الجميع ينتظر هفوات رونالدو
هذا هو حال الجماهير بشكل كبير خلال الفترة الحالية حيث ينتظرون أن يسقط البرتغالي في أي خطأ لإثارته بشكل أو بأخر .

ولنا أن نرى ذلك بشكل واضح على هامش مباراة البرتغال وسويسرا في الدور ثمن النهائي حيث كان رونالدو موضع الحدث ولم تفارقه كاميرات الاعلام لتسجيل كافة انفعالاته وبحثًا عن خطأ ينم عن رفضه التواجد على دكة البدلاء يضع امامه علامات الاستفهام.
الإعلام كان أكثر تركيزًا على وجود رونالدو على دكة البدلاء عن تفوق المنتخب البرتغالي في الملعب ودكه حصون سويسرا بسداسية.
سانتوس يعلم جيدًا أن دفعه برونالدو منذ البداية لم يكن ليمنحه ذات النتيجة ، فالنجم البرتغالي لم يكن في أفضل حالاته في المواجهة الماضية أمام كوريا الجنوبية .

رونالدو منشغل بالكثير خلال الفترة الحالية ما بين رغبته في تقديم بطولة كبيرة ومستقبله الذي لم يتحدد حتى الآن مما يجعله مشتت الذهن ليحتاج لوقفة مع النفس قبل الدفع به كأساسي حتى يعود رونالدو الذي نعرفه مثل ماكان.!

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار