مجموعة هاكرز “أبناء البلد” تتبنى الإخلال بعملية الإنتخابات في البحرين

تبنّت مجموعة هاكرز “أبناء البلد” البحرينية، الإخلال بعملية الإنتخابات في البحرين، التي لاقت مقاطعة واسعة من قبل أبناء الشعب في ظلّ محاولات لشرعنة النظام الذي اعتمد أسلوب قمع المعارضة وإقصاء قادتها.

وبحسب ما نقله موقع الأيام عن مجموعة الهاكرز، أنها شنّت هجمة إلكترونية في ظلّ عملية الإنتخابات البرلمانية البحرينية.

وأكدت المنامة، السبت (1 ديسمبر) إن متسللين استهدفوا مواقع إلكترونية قبل ساعات فقط من انطلاق الانتخابات.

ولم تحدد وزارة الداخلية المواقع المستهدفة، وقالت وزارة الداخلية البحرينية “يتم استهداف المواقع الإلكترونية لعرقلة الانتخابات”.

وأظهرت لقطات التقطها مستخدمو الإنترنت صورة بعد الاختراق تم تنفيذه من قبل حساب غير معروف سابقا.

وقالت حسابات التواصل الاجتماعي إن الجماعة استهدفت موقع البرلمان “بسبب الاضطهاد الذي تمارسه السلطات البحرينية، وتنفيذا للإرادة الشعبية بمقاطعة الانتخابات الصورية”.

وفي إجراء جائر ومخالف للقوانين الدولية مُنعت مجموعتا المعارضة الرئيسيتان وهما “الوفاق” ووعد العلمانية من تقديم مرشحين على غرار انتخابات العام 2018، وجرى حل الجمعية الأولى في 2016 والأخرى في 2017، مما دفعهما إلى دعوة الناخبين لمقاطعة الانتخابات.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار