الابراج اليومية.. تعرف على حظك اليوم الجمعة

جمعة_مباركة
🔮الأحداث_الفلكية🔮
#الابراج__اليومية_الجمعة18تشرين_الثانين_وفمبر2022

تتبدل الاجواء الفلكية مع انتقال القمر الى برج العذراء الترابي فتتحسن معه ظروف كل من مواليد الثور العذرا والجدي على مختلف الاصعدة.

تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم الجمعة 18 تشرين الثاني نوفمبر من برج العقرب تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء االله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم انطلاقة عام جيد جدا يحمل معه الكثير من الازدهار والتقدم والارتياح المادي والمعنوي.

مواليد اليوم الجمعة 18 تشرين الثاني نوفمبر من برج العقرب.
يعتبر مولود اليوم من برج العقرب صديقًا مخلصًا ووفيًّا رغم حبه للتملك في علاقاته المختلفة سواء كانت علاقة صداقة أو علاقة عاطفية، فهو إذا أحبَّ شخصًا ما، أحبه بصدق وأخلص له بكل جوارحه، بل ويحارب الجميع من أجله، ما يولد لديه رغبة شديدة فى تملكه، فضلاً عن كونه شخصيةً غيورةً لا يمكنها التحكم في مشاعرها وردود فعلها أو السيطرة عليها.

#الحمل
مهنياً: تساهم حيويتك الدائمة في إتمام مهامك على أفضل وجه وفي الوقت المناسب.
عاطفياً: تعاني قلقاً دائماً، صارح الحبيب وقد يفاجئك بوقوفه إلى جانبك ومساعدته لك.
صحياً: تجنّب المواجهات والنقاشات الحادّة ولا تبعثر طاقتك، المطلوب الهدوء يا عزيزي.

#الثور
مهنياً: قد تقوم برحلة مهمة ومفيدة وتشعر بالتحرّر، بانتظارك انفراجات كبيرة ومكاسب مالية ، وقد تسمع جواباً حاسماً.
عاطفياً: ثمة من يحاول تشويه صورتك، لكن مسعاه لن ينجح بسبب الوعي الذي يتمتع به الشريك.
صحياً: أهم قرار يتعلق بصحتك تتخذه اليوم، والكل سيفرح وسيهنئك به.

#الجوزاء
مهنياً: حاول ان تقرّب المسافات مع المسؤولين عنك في العمل، فهم ضمان أكيد لتقدمك مستقبلياً.
عاطفياً: النصائح التي يسديها لك الشريك صادقة، وهي تصبّ في مصلحتك لتمرير يوم غير مستقر.
صحياً: قد تشعر بعدم الاستقرار والقلق، لكنك تتخلص منهما بطريقتك الخاصة.

#السرطان
مهنياً: يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية اليك عبر بعض العلاقات والصداقات.
عاطفياً: الصراحة مطلوبة أكثر مع الشريك، وإن كانت بعض الأسرار مفيدة لتجاوز مطبات مفاجئة.
صحياً: شارك أفراد العائلة نشاطاتهم المتنوعة، ورافقهم في تنقلاتهم ونزهاتهم.

#الاسد
مهنياً: تشعر بالارتياح نوعاً ما وتستفيد من بعض الفرص في حياتك الاجتماعية كما المهنية، وقد تحقق أمراً مذهلاً.
عاطفياً: حين تجد أن الصفات التي يتمتع بها الشريك مؤثرة، تضطر إلى معاملته بالمثل، وربما أفضل مما يعاملك.
صحياً: الصحة هي أغلى ما عند الإنسان، بالرياضة والانتباه إلى المأكولات تحافظ عليها.

#العذراء
مهنياً: بانتقال القمر إلى برجك تباشرمرحلة جيدة من العمل، ويلقي هذا اليوم الضوء على قضية رسوم مهمة او سلفة او ضمان او قضية ارث محتملة.
عاطفياً: ينبغي أن تكون أكثر صبراً مع الشريك، وأن تتحمّل تجاوزاته وخصوصاً إذا كانت غير متعمدة.
صحياً: ما كل ما يتمناه الإنسان على الصعيد الصحي يتحقق بين ليلة وضحاها، أصبر ترَ النتائج المرجوة.

#الميزان
مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن دراسة جيدة واتخاذ قرار مهم في العمل قد يقبل المقاييس ويبدل نظرة أرباب العمل إليك نحو الأفضل.
عاطفياً: تقلقك مسألة تتعلق بالشريك وتشوّش بالك، لا تفكّر فيها وركّز على الأمور المهمة.
صحياً: أنت صاحب إرادة أقوى من الصخر، وهذا ما أثبته أخيراً على صعيد المحافظة على صحتك.

#العقرب
مهنياً: الحظ يبتسم لك ويطمئن بالك، وتبتعد أكثر عن اهتمامك بالشؤون المهنية لكن لا تترك منافساً يهزمك.
عاطفياً: بادر إلى مصارحة الشريك بما يراودك من أفكار، فالصراحة تعبّد الطريق أمامكما نحو خطوات مستقبلية واثقة.
صحياً: لا تكن متذمراً من القيام بساعة مشي كل يوم، فأنت تترافق مع أشخاص أعزاء عليك.

#القوس
مهنياً: إحذر الخلافات المهنية، فقد تشعر بالغربة وتضطر إلى مسايرة الأوضاع، انسحب من الساحة والأضواء.
عاطفياً: ما رغبت به منذ مدّة يتحقق، فالشريك يبدي رغبة في مساعدتك لتكون حاسماً في قرارت مصيرية.
صحياً: سرعة دقات القلب لها عيارات محدّدة، فإذا شعرت بأي خلل في هذا الشأن سارع إلى طبيبك.

#الجدي
مهنياً: يتركز اهتمامك على إدخال تعديل على أمورك المالية، الفرصة متاحة لذلك ولا سيما اليوم.
عاطفياً: تنجح في تعزيز علاقتك بالحبيب بالحوار والصراحة والروية، وتزول العراقيل التي واجهتكما منذ مدة.
صحياً: بقليل من الصبر والمثابرة تتمكن من الحصول على رشاقة وصحة سليمة، وتكون في أفضل حالاتك.

#الدلو
مهنياً: فكّر ملياً قبل القيام بأي مشروع مهني، غامر بعض الشيء الحظ قد يكون حليفك نوعاً ما.
عاطفياً: مصارحة الحبيب لك تعيد إليك الطمأنينة وراحة البال وتتعزز العلاقة بينكما وترتاحان نفسياً.
صحياً: تترافق حياتك السعيدة مع صحة جيدة، وكلتاهما تكمل الأخرى، فهنيئاً لك.

#الحوت
مهنياً: إحذر الخلافات المهنية، فقد تشعر بالغربة وتضطر إلى مسايرة الأوضاع، انسحب من الساحة والأضواء.
عاطفياً: ما رغبت به منذ مدّة يتحقق، فالشريك يبدي رغبة في مساعدتك لتكون حاسماً في قرارت مصيرية.
صحياً: سرعة دقات القلب لها عيارات محدّدة، فإذا شعرت بأي خلل في هذا الشأن سارع إلى طبيبك.
#مؤمل__العراقي

أخبار ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار