الـنزاهـة تؤلـف هيئة عليـا للتحقـيق بقضـايا الفـساد الكبـرى والهامة

الـنزاهـة تؤلـف هيئة عليـا للتحقـيق بقضـايا الفـساد الكبـرى والهامة

الهيئة يرأسها القاضي حيدر حنون وبعضوية مديري دائرتي التحقيقات والاسترداد
((وان_بغداد))
أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الأربعاء، عن تأليف هيئةٍ عليا؛ للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى والهامة المُودعة في مُديريَّات ومكاتب تحقيق الهيئة في بغداد والمحافظات، وما يُحالُ إليها من قضايا.

الهيئة أكَّدت أنَّ رئيسها القاضي (حيدر حنون) أصدر أمراً وزارياً بتأليف “الهيئة العليا لمُكافحة الفساد”؛ للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى والهامة، مُشيرةً إلى أنَّ الهيئة المُؤلَّفة التي يرأسها رئيس هيئة النزاهة تضمُّ في عضويَّتها مُديري دائرتي التحقيقات والاسترداد في الهيئة، بالإضافة إلى مجموعةٍ من مُحقِّقيها يتمُّ اختيارهم من قبل رئيس الهيئة “قابلين للتغير”، وللهيئة الاستعانة بتحريِّين وإداريِّين من مُوظَّفيها.

وتابعت مُوضحةً أنَّ تأليف هذه الهيئة يأتي انطلاقاً من واجب هيئة النزاهة في منع الفساد ومُكافحته بأيسر وأسرع الطرق المُتاحة قانوناً، ومن أهميَّة إنجاز التحقيق في قضايا الفساد المنصوص عليها في قانونها لا سيما قضايا الفساد الكبرى والهامة، وضمن السقف الزمني المُحدَّد، لافتةً إلى أنَّ ذلك يرمي للحدِّ من الفساد وتقليص مسالكه ومنع استمراره ومعاقبة مرتكبيه، بما ينسجم مع أهميَّة وحجم تلك القضايا، مُنبِّهةً إلى أنَّ تأليف الهيئة يأتي وفق أحكام المادة (3/سابعاً) من القانون.

يُشارُ إلى أنَّ المادة (3/سابعاً) من قانون الهيئة تنصُّ أنَّها تعمل على المساهمة في منع الفساد ومكافحته عبر أمورٍ، منها: “القيام بأي عملٍ يساهم في مكافحة الفساد أو الوقاية منه بشرطين :- أ- أن يكون ذلك العمل ضرورياً ويصبُّ في مُكافحة الفساد أو الوقاية منه، ب- أن يكون فاعلاً ومناسباً لتحقيق أهداف الهيئة”.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار