مدرب منتخبنا الوطني خيسوس كاساس : السفير الإسباني شجعني على العيش في بغداد وهي مدينة آمنة نسبيًا.

أكد مدرب منتخبنا الوطني خيسوس كاساس، اليوم الثلاثاء، على أن السفير الإسباني شجعني على العيش في بغداد وهي مدينة آمنة نسبيًا.

مدرب منتخبنا الوطني خيسوس كاساس في مقابلة مع صحيفة “آس” الإسبانية:

-ما أدهشني في بغداد هو الأزدحام، سأحاول التعرف عليها بشكل أكثر شمولاً خلال فترة وجودي هناك.

-السفير الإسباني شجعني على العيش في بغداد وهي مدينة آمنة نسبيًا.

-لا توجد قيود في بغداد، كنت أسير في الشارع خلال الأيام التي أمضيتها هناك، ورأيت نساء محجبات وغير محجبات والعديد منهن يرتدين أزياء غربية.

-المواطن العراقي كريم جداً، ربما يكون من المبالغة أن نقول إنني أنا ومساعدي قد تم استقبالنا كأبطال.

-العراقيون يأملون بالتأهل لكأس العالم 2026، التحدي الذي نواجهه هو التحسين كل يوم وتطبيق طريقتنا للتقدم والتحسين.

-مشروعي مع العراق طويل وجميل، أفضل اتباع فلسفة سيميوني إنه الأكثر ملاءمة.

-رئيس رابطة الليجا رشحني لتدريب العراق وهو يعرف درجال جيداً، رئيس الاتحاد العراقي يريد منا المساعدة لتطوير كرة القدم وستفعل ذلك.

-في الوقت الراهن اللغة لاتشكل عائقاً يفهم جميع اللاعبين اللغة الإنجليزية وعندما يأتي لاعب لا يتحدث الإنجليزية سيوفر لنا مترجمًا.

-أردنا تأمين مباراة ودية بين العراق وإسبانيا كانت هناك اتصالات بين الاتحادين لكنها في النهاية لم تتحقق.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار