بروحية الحب والوفاء.. معلم متعاقد في نينوى يرسم لوحات فنية على جدران مدرسته

بهدف تزيين مدرسته وترسيخ حب العمل التطوعي بين السكان المحليين، يمضي الأستاذ إبراهيم أحمد علي، المتعاقد بصفة (معلم رياضة) في مدرسة عين الفرس الابتدائية في ناحية زمار غربي محافظة نينوى يوميا، ساعات طويلة في صبغ جدران وصفوف مدرسته تطوعا ومن نفقته الخاصة، ساعيا الى إيجاد روح التعاون بين أفراد المجتمع.

وأكدت وزارة التربية أن مبادرة المعلم (إبراهيم أحمد) تندرج في إطار الشعور بالمسؤولية وحب الوطن، وأن ما فعله في مدرسته هو نتاج لشخصه المحبوب والمساعد والعامل لفعل الخير من خلال إعادة ترتيب مدرسته وجعلها بيئة جاذبة للتلاميذ في قريته.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار