بهدف دعم الصحة المجتمعية.. وزارة النفط : الشركات النفطية تبادر بتمويل مشروع مستشفى التأهيل النفسي

((وان_بغداد))
اكد وزير النفط، اليوم الاثنين، حرص الوزارة على تقديم الدعم المالي واللوجستي لتمويل مشروع “مستشفى التاهيل النفسي”في بغداد بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمرضى وخصوصاً ممن يعانون من الآثار الصحية الخطيرة نتيجة الادمان على المخدرات والكحول وغير ذلك ، جاء ذلك خلال بحث ومناقشة الموضوع في اجتماع هيأة الرأي في الوزارة.
وقال وزير النفط احسان عبد الجبار اسماعيل ان الوزارة تقدم هذا الدعم المالي للمستشفى المذكور شعوراً منها بالمسؤولية المجتمعية والاخلاقية تجاه ابناء العراق ، وللضرورة القصوى التي تحتمها الظروف والتحديات التي تواجه مجتمعنا ، والحاجة الماسة للارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة للمواطنين في ظل عدم وجود العدد المناسب من المستشفيات ومراكز التاهيل التخصصية لاستقبال الحالات المرضية ، مشيراً الى إن التمويل سيقدم من خلال تبرعات وتخصيصات عدد من الشركات النفطية الوطنية ، دعماً للقطاع الصحي الذي يعاني الكثير في ظل الظروف الاقتصادية .
ونوه اسماعيل الى الأثر الكبير والاهمية البالغة لمشروع انشاء المستشفى في معالجة الحالات المرضية النفسية ، ومنها الإدمان على المخدرات وتأهيل المرضى ومعالجتهم وفق البرامج الصحية المعتمدة في المراكز المماثلة عالمياً ، فضلاً عن التخفيف من الأعباء المالية لعوائل المرضى ،
ووجه السيد الوزير شركات الوزارة والدوائر المعنية باتخاذ الاجراءات اللازمة لتنفيذ هذا المشروع الصحي بالتنسيق مع وزارة الصحة والجهات المعنية وفق احدث المواصفات المعتمدة ، والاستفادة من تجارب الدول المتقدمة والخبرات العالمية التخصيصية في مجالات الطب النفسي ومعالجة وتأهيل حالات الادمان . حيث تأمل الوزارة ان يكون المستشفى من احدث المراكز الصحية المتطورة في معالجة حالات الادمان وغيرها .

ويذكر ان الوزارة قد بادرت وعلى مدى الفترة المنصرمة الى تقديم الدعم الكبير للمستشفيات والمراكز الطبية المتخصصة بالامراض المزمنة والمستعصية وغير ذلك .

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار