توضيح جديد من التربية بشأن موعد العام الدراسي

((وان_بغداد))

نفت وزارة التربية أن يكون الثاني من تشرين الأول موعدا لانطلاق السنة الدراسية الجديدة 2022 ــ 2023، مؤكدة أن ما يروج عبر المواقع الإلكترونية أخبار وهمية.

وقال مدير تربية الرصافة الثالثة وعضو هيئة الرأي في الوزارة حسين علي ناصر في تصريح إن “الوزارة لم تصدر أي كتاب رسمي يتضمن موعد بدء السنة الدراسية 2022 ــ 2023 ،وإن ما يروج عبر بعض المواقع الإلكترونية (الوهمية) بشأن تحديد موعد الموسم الدراسي، أخبار غير صحيحة”.

وأضاف ناصر، أن “هذه المواقع تسعى لإرباك العملية التربوية، وأن وزارة التربية ستعلن الموعد المقرر من خلال المواقع الإلكترونية الرسمية المعتمدة لديها حصرا”.

وكانت مواقع إلكترونية قد نشرت خلال الـ 48 ساعة الماضية، كتبا مزورة نسبتها إلى وزارة التربية، بعضها يدعو إلى تأجيل السنة الدراسية لأكثر من شهر وأخرى تضمنت تحديد مواعيد (عشوائية) لبدء السنة الدراسية وهي لا تمت للوزارة بأي صلة.

من جانبها أفادت عضو لجنة التربية النيابية محاسن الدليمي، بأنه بعد إلغاء الأول من تشرين الأول الذي كان موعدا لانطلاق السنة الدراسية 2022 ــ 2023 ،تتم دراسـة ومناقشة انطلاق السنة الدراسية في الـ 15 من الشهر نفسه، إذ يتم عقد اجتماعات وزيـارات موسعة مع وزارة التربية لدراسة الجوانب الخاصة بالعملية التربوية وانطلاقها بهذا التاريخ، ومناقشة الدوام الحضوري حال تم تطبيقه بنسبة 100 بالمئة.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار