أسعار النفط تنخفض تحت وطأة التراجع العالمي على الطلب

 
انخفضت أسعار النفط بأكثر من اثنين بالمئة، الثلاثاء ، تحت وطأة توقعات بتراجع الطلب العالمي إلى جانب صعود الدولار قبل رفع كبير محتمل لأسعار الفائدة، لكن القلق بشأن المعروض حد من انخفاض الأسعار.
 
  
ومن المؤكد أن البنوك المركزية على مستوى العالم سترفع أسعار الفائدة هذا الأسبوع، وقد يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة بمقدار نقطة مئوية.
 
وقال تاماس فارجا المحلل في (بي.في.إم) “الاجتماع الوشيك لمجلس الاحتياطي الاتحادي وصعود الدولار يكبحان الأسعار”.
 
وانخفض خام برنت تسليم نوفمبر تشرين الثاني 1.90 دولار، أي 2.1 بالمئة، إلى 89.45 دولار للبرميل بحلول الساعة 1338 بتوقيت جرينتش. وسجل سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم أكتوبر تشرين الأول تراجعا بمقدار 2.57 دولار، أي ثلاثة بالمئة، إلى 82.54 دولار للبرميل.
ومن المتوقع أن تحد العطلة الرسمية البريطانية بسبب جنازة الملكة إليزابيث من أحجام التداول في لندن يوم الاثنين.
كما تعرض النفط لضغوط من آمال تراجع أزمة إمدادات الغاز الأوروبية. وحجز مشترون ألمان طاقة استيعابية لتلقي إمدادات غاز روسية عبر خط أنابيب نورد ستريم1 لكن ذلك انعكس فيما بعد مع عدم تدفق أي غاز.
 
وارتفعت أسعار النفط بشدة في عام 2022، إذ اقترب خام برنت من أعلى مستوى له على الإطلاق البالغ 147 دولارا في مارس آذار بعد تفاقم المخاوف بشأن الإمدادات بسبب غزو روسيا لأوكرانيا. وتراجعت الأسعار بعد ذلك وسط المخاوف من ضعف النمو الاقتصادي وضعف الطلب.
 
 
“رويترز”
 
 

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار