المنتخب الوطني يعاود تدريباته تحضيراً لبطولة الأردن

((وان_بغداد))
خاضَ مُنتخبنا الوطنيّ ثَانِي وحداته التدريبيّة، عصر اليوم الخميس، وذلك عَقبَ التحاقِ لاعبي فِرق أنديةِ الشُرطة والزوراء والطلبة تحضيراً للمُشاركةِ في بُطولةِ الأردن الدوليّة للفترة من 23-27 أيلول الحالي.
وشاركَ في تدريباتِ اليوم، التي احتضنها ملعبُ المدينة الدوليّ في العاصمةِ بغداد وحضرها عُضو الاتحاد العراقيّ أحمد الموسوي، (14) لاعباً هم كل من جلال حسن ، دلوفان مهدي ، حسن أحمد ، حسن حبيب ، مناف يونس ، علي فائز ، شهاب رزاق ، حسن عبد الكريم ، أحمد عبد الحسين ، زيد تحسين ، حسين علي ، كرار عامر ، وكاع رمضان ، وحسين عمار، على أمل أن يلتحقَ لاعبو القوة الجويّة يوم غدٍ الجمعة بالوحداتِ التدريبيّة.
عُضو الاتحاد العراقيّ “أحمد الموسوي” أكدَ أثناء تواجده في تدريباتِ اليوم الخميس: إن أجواءَ التدريباتِ ممتازةٌ، وإن الأنديةَ كانت متفهمةً ومتجاوبةً في منحِ اللاعبين للمنتخبِ الوطنيّ، ويوم غدٍ سيلتحق لاعبو القوة الجويّة على أمل التحاقِ بقيةِ اللاعبين المُحترفين مع وفدِ المنتخب الوطنيّ في الحادي والعشرين من الشهر الحالي، وقد تمت تهيئةُ الإجراءات اللازمة كافة لتأمينِ وصولِ اللاعبين إلى الأردن.
من جانبه، عبّرَ عُضو الجهاز الفني “نزار أشرف” عن شكره لتعاونِ الأندية مع المنتخبِ الوطنيّ بحُضور لاعبي أندية الشُرطة والطلبة والزوراء على أمل انضمامِ لاعبي القوة الجويّة غداً، مبيناً: مع اكتمالِ العدد سنخوضُ وحداتٍ تدريبيّةً مكثفةً، وستكون مباراةُ الشرطة الوديّة بروفةً أخيرةً للوقوفِ على جاهزيّةِ اللاعبين وإمكانياتهم قبل الدخولِ لخوضِ مبارياتِ عالية المستوى ضد منتخبِ عمان أولاً في بُطولةِ الأردن، ومن ثم سوريا أو الأردن.
من جهته، أبدَى اللاعبُ “وكاع رمضان” سعادته بتواجده مع المنتخبِ الوطنيّ بعد المُستوياتِ الطيبة التي قدّمها مع المنتخبِ الأولمبي، موضحاً: إن كتيبةَ أسود الرافدين تضمُ هذه المرة وجوهاً جديدةً من اللاعبين الشبابِ، إضافةً إلى عددٍ جيدٍ من اللاعبين المُحترفين الذين سيشكلون مع زملائهم توليفةً قويةً نتأمل أن تنعكسَ بصورةٍ ايجابيةٍ في بطولةِ الأردن.
أما زميله “كرار عامر” فقد أشارَ إلى عزيمةِ زملائه وبذلهم مزيداً من العطاءِ في التدريباتِ ورغبتهم الجادة بأن تكون التدريباتُ في وتيرةٍ متصاعدةٍ وسط أجواءِ تنافسيةٍ من أجل الإعدادِ الجيد وصولاً إلى موعدِ انطلاقِ بُطولةِ الأردن التي قد تفصحُ عن العديدِ من الوجوهِ الشَابة.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار