بارزاني خلال افتتاح الكنيسة المشرقية: ليس هناك أجمل من التعايش السلمي

((وان_بغداد))

قال الرئيس مسعود بارزاني الاثنين إنه ليس هناك أجمل من التعايش السلمي بين جميع المكونات الدينية والقومية في أي بلد من العالم.

جاء ذلك خلال مشاركة الرئيس بارزاني في مراسم افتتاح الكنيسة المشرقية الآشورية في أربيل بحضور جمع غفير من المسؤولين الحكوميين ورجال الدين المسيحيين.

وقال الرئيس بارزاني في كلمة له خلال المراسم، إن هذه المناسبة تمثل “إشارة على العلاقة التاريخية التي توطّدت منذ مئة عام بين الشهيدين الكبيرين، الشهيد الشيخ عبد السلام بارزاني، والشهيد مار شمعون”.

وأشار إلى أن حجر أساس التعايش السلمي إرسي في ذلك العهد، مضيفاً “فليس هناك أجمل وأفضل من أن يعيش الجميع أخوة في أي بلد”.

وعبّر الرئيس بارزاني عن فخره واعتزازه بأن تتحول هذه الثقافة إلى ثقافة لدى أهالي كوردستان عامة، وبين جميع الأديان والقوميات والمذاهب.

وتابع “أتقدم بالتهاني والتبريكات بمناسبة افتتاح هذه الكنيسة للإخوة الآشوريين وعموم المسيحيين”.

وأكد بالقول “سنواصل دعم أهالي كوردستان كافة من دون تمييز… هذا البلد بلدنا جميعاً، وعلينا أن نعيش فيه بإخوّة وكرامة وحرية”.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار