خبير يرصد مؤشرات سلبية في الحسابات المالية العراقية

((وان_بغداد))
أكد أستاذ الاقتصاد نبيل المرسومي، الاثنين، أن الورقة البيضاء فشلت في تقوم الاعوجاج وتصحيح مسار الاقتصاد العراقي، عازياً ذلك إلى أسباب عدة.
  
وأضاف المرسومي في توضيح له(12 ايلول 2022)، أن هنالك “مؤشرات سلبية في الحسابات المالية، وذلك وفقاً لحسابات الدولة لغاية تموز 2022 المنشورة على الموقع الالكتروني لوزارة المالية”.
وجاء توضيح المرسومي كالتالي:
نسبة الإيرادات النفطية الى الإيرادات العامة = 96%
نسبة الإيرادات غير النفطية الى الإيرادات العامة = 4%
نسبة الانفاق الاستثماري الفعلي الى النفقات العامة = 7.6%
نسبة الاتفاق الاستثماري الفعلي للزراعة والصناعة معا الى النفقات الاستثمارية = 7.6%
نسبة الرواتب والرعاية الاجتماعية الى النفقات الجارية = 71.6%”.
وأشار إلى أن “هذه المؤشرات تعطي انطباعاً اولياً بأن الورقة البيضاء لم تستطع تقويم الاعوجاج وتصحيح مسار الاقتصاد العراقي بسبب كلفتها الاجتماعية الباهظة وبسبب عدم توافر الشفافية والبيئة الاجتماعية والسياسية الداعمة لها”.
 

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار