النفط يتجه نحو تسجيل خسارة أسبوعية جديدة

 
على الرغم من ارتفاع النفط خلال تعاملات، اليوم الجمعة، إلى أنه يتجه نحو تسجيل خسارة أسبوعية جديدة، مثقلاً بمخاوف الطلب والمخزونات المتزايدة، بالتزامن مع تحذيرات تصدر من إدارة بايدن من حين لآخر بالإفراج عن المزيد من الاحتياطي النفطي.
  
وارتفعت أسعار النفط اليوم مدعومة باهتمام المستثمرين بتهديد روسيا بوقف صادرات النفط والغاز لبعض المشترين، لكن الخام يتجه لتسجيل التراجع الأسبوعي الثاني مع تأثر الطلب بالزيادات الكبيرة في أسعار الفائدة من جانب البنوك المركزية وتأثير القيود المرتبطة بفيروس كورونا في الصين.
 
الأسعار الآن
اقترب غرب تكساس الوسيط من 84 دولارًا للبرميل، لكنه لا يزال منخفضًا بنسبة 4٪ تقريبًا هذا الأسبوع بعد أن سجل أدنى مستوى منذ يناير.
بينما ارتفعت عقود خام برنت بحوالي 1% لتصل إلى 90.37 دولارا للبرميل.
 

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار