وزير التربية وبرنامج الأغذية العالمي يخططان لتوسيع نطاق التغذية المدرسية وصولاً إلى جميع محافظات العراق

((وان_بغداد))
استقبل معالي وزير التربية ، علي حميد الدليمي ، اليوم الثلاثاء المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي (WFP) للشرق الأوسط ،سعادة كورين فلايشر ، والوفد المرافق لها .

وهدفت الزيارة بحث إمكانية توسيع برنامج التغذية المدرسية لتوفير فرص أفضل لجميع الأطفال المحتاجين ومساعدتهم على الاستمرار والبقاء في المدرسة ومدهم بالدعم اللازم لتعليمهم وبناء مستقبلهم .

وأكد السيد الوزير في معرض حديثه :”إن وزارة التربية هي نصيرٌ قديم للتغذية المدرسية، وتعدّه الدعامة الرئيس لمساعدة الأطفال على الاستمرار في عملية التعليم، وقد برهن برنامج التغذية المدرسية على أنه أمر حيوي لتحقيق النجاح في التعليم، وتعزيز التركيز لدى الأطفال وتنمية قدراتهم العقلية” .

وأضاف، استطعنا عودة 35 ألف تلميذ إلى مقاعد الدراسة ضمن المحافظات التي طبق فيها مشروع التغذية المدرسية ، ونحن نعمل الآن مع شركائنا في برنامج الأغذية العالمي من أجل وضع استراتيجية لتوسيع نطاق العمل ، بعد أن حقق مكاسب كبيرة للعملية التربوية وعالج ظاهرة تسرب التلاميذ من المدارس ، وطموحنا من هذا المشروع الحيوي هو أن يُنفذ في جميع محافظات العراق .

وقالت المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي للشرق الأوسط سعادة كورين فلايشر ، “أملي كبير عندما أزور وزارة التربية لأنها ترسم المستقبل”. معالي الوزير أنتم جزءاً من تحالف برنامج التغذية المدرسية ، وسيواصل برنامج الأغذية العالمي دعم وزارة التربية بالتدريب والتطوير في مجال الأنظمة الأساسية ومهارات الموظفين وفي نهاية المطاف تعزيز مستقبل الملايين من أطفال المدارس .

وحضر اللقاء، وكيل الوزارة للشؤون الفنية، السيد حسين صبري اللامي، ومدير عام التربية الرياضية والنشاط المدرسي ،السيد فخري نايف الجميلي ، والدكتورة نجلة رؤوف نافع، مدير قسم التربية البيئية والصحة المدرسية والدكتور هيثم حسن عبد، معاون مدير قسم التربية البيئية ، ومصطفى جمعة مسؤول شعبة التغذية المدرسية .

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار