العجز التجاري الأميركي يتقلص والصادرات عند مستوى قياسي

((وان_بغداد))
قلص العجز التجاري للولايات المتحدة بشكل حاد في شهر يونيو الماضي، مع ارتفاع الصادرات إلى مستوى قياسي، وهو اتجاه قد يعني أن التجارة مستمرة في المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثالث.
  
وقالت وزارة التجارة الأميركية إن العجز التجاري انخفض بنسبة 6.2 بالمئة إلى 79.6 مليار دولار.
وارتفعت صادرات السلع والخدمات بنسبة 1.7 بالمئة، لتصل إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 260.8 مليار دولار في يونيو، بينما تراجعت الواردات 0.3 بالمئة إلى 340.4 مليار دولار.
وكانت التجارة هي النقطة المضيئة الوحيدة في الاقتصاد الأميركي بالربع الثاني، إذ أضافت 1.43 نقطة مئوية إلى الناتج المحلي الإجمالي بعد أن كانت بمثابة عائق لسبعة أرباع متتالية.
وكان الاقتصاد الأمريكي قد انكمش بنسبة 0.9 بالمئة على أساس سنوي في الربع من أبريل إلى يونيو.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار