وزير الثقافة يلتقي رئيس مجلس الوزراء السوري ويؤكد العمل على تعزيز الشراكات الثقافية والآثارية والسياحية بين البلدين

((وان_بغداد))

التقى وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور حسن ناظم اليوم الاثنين في دمشق رئيس مجلس الوزراء السوري الدكتور المهندس الدكتور حسين عرنوس.
وجرى خلال اللقاء التباحث بتعزيز العلاقات الثقافية والسياحية والآثارية والتعاون في مجال مكافحة تهريب الآثار العراقية بالتنسيق مع الجهات الأخرى والعمل على استعادة الآثار المهربة وصيانتها وحفظها.
وقال الدكتور حسن ناظم : نحنُ اليوم في دمشق هذه المدينة العريقة تحضر وزارة الثقافة والسياحة والآثار في زيارة خاصة إلى هذا البلد العريق الذي يحتضن العراقيين لفترة طويلة وبيننا مشتركات وروابط اجتماعية وثقافية وتاريخية.
مضيفاً : في لقائنا مع السيدة وزيرة الثقافة والسيد وزير السياحة حاولنا أن نعزز شراكاتنا الثقافية والآثارية وأن نعمل على خططنا المشتركة في هذين المجالين الحيويين في بلدين عرفا بالتاريخ الثقافي العريق، و المواقع التاريخية، وركزنا فيه على ملف الآثار فالبلدان غنيان في المواقع الآثارية والسياحية وتعرضا إلى هجمات إرهابية على هذه المواقع، ونحنُ نعمل معاً على استعادة آثارنا وصيانتها وحفظها معاً إنْ شاء الله في المرحلة القادمة.
يذكر أنَّ وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور حسن ناظم رأس الوفد العراقي في المباحثات التي انطلقت في العاصمة السورية دمشق مع الوفد السوري برئاسة وزيرة الثقافة السورية لبانة مشوح لمناقشة سبل التعاون الثقافي والفني بين البلدين،كما التقى وزير السياحة السوري المهندس محمد رامي مارتيني.
وشملت المباحثات عدداً من الملفات الثقافية والسياحية والآثارية المشتركة التي تعكس عمق العلاقات الحضارية والتاريخية بين الشعبين الشقيقين والعمل على الحفاظ على الهوية الحضارية والثقافية، وتكريس العمق الآثاري والتاريخي في كلا البلدين.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار