الاطار التنسيقي يصدر بياناً بشأن المظاهرات أنصاره

اللجنة التنظيمية لتظاهرات دعم الدولة وموسساتها الدستورية، اليوم الاثنين، بيان عقب المظاهرات أنصاره.

فيما يلي نص البيان :-
🔵 بيان ..

بسم الله الرحمن الرحيم
(وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى ٱلْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِٱلْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ ٱلْمُنكَرِ ۚ وَأُوْلَٰٓئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ)
صدق الله العلي العظيم

شعبنا العراقي الكريم
يا ابناء الشهداء ورجال المرجعية الاصلاء ايها المقاومون الحشديون
عشائرنا العراقية الاصيلة يا من قدمتم للوطن والمقدسات اغلى ما تملكون من ارواح عزيزة كريمة اليوم تجتمعون هنا تحت حرارة الشمس وعلى اسوار المنطقة الخضراء لكي تعلنوا للعالم اجمع وللبعيد قبل القريب في داخل الوطن وخارجه ان الدولة التي قدم العراقيون الاف الشهداء وعشرات الالاف من الجرحى لحمايتها والدفاع عنها امام الارهاب والتكفير وقبل ذلك في مواجهة الاحتلال والدكتاتورية.. تعلنون للجميع انكم هنا للدفاع عن هذه الدولة ومؤسساتها الدستورية وعن النظام السياسي القائم على الدستور والقانون والانتخابات والتبادل السلمي للسلطة.. ولن نقبل بان يتحكم طرف سياسي له اراءه واجتهاداته بمجمل العملية السياسية وبمصائر الناس تحت شعارات براقة اولها الاصلاح ومحاربة الفساد وعليه فان الجماهير العراقية المجتمعة هنا اليوم تعلن وقوفها الى جانب الدولة ومؤسساتها الدستورية وتقف مع المؤسسة التشريعية وتطالب باحترام مواقعها وكف التجاوز عليها وافراغ بناية مجلس النواب فوراً ليعود البرلمان لممارسة مهامه الدستورية والخضوع للقانون في كل ذلك كما تعلن الجماهير العراقية الابية دعمها ومساندتها للسلطة القضائية صمام الامان والملجأ الباقي رسميًا بعد اسقاط هيبة جميع السلطات بسبب التصرفات غير القانونية تطالب الجماهير المحتشدة اليوم من الاطراف المعنية بتشكيل الحكومة الى سرعة تشكيلها وعدم الالتفات الى دعوات التعطيل والتخريب والتوجه الى حكومة خدمة وطنية خادمة للناس وامينة عليهم كما ندعو ابناء الاجهزة الامنية الى الحيادية وعدم الانجرار الى الخلافات السياسية والالتزام بالقانون والدستور والى العمل باقصى جهد لحماية السلم الاهلي وعدم السماح لمريدي الفوضى بالاستمرار بالتجاوز على الموسسات الدستورية نحن معكم مدافعين عن الدولة ودستورها ومؤسساتها ولجمهورنا المناصر للدولة ومؤسساتها والدستور وشرعيته نقول نقدر عاليا مواقفكم وندعوكم للمحافظة على استعدادكم وجهوزيتكم لاي طاريء ولحكومة تصريف الاعمال نقول قراراتكم ومواقفكم في عدم مواجهة الفوضى والاعتداء على المؤسسات الرسمية وسماحكم بانتهاكها يعني انكم جزء من اسقاط هيبة الدولة والاعتداء عليها بينما واجبكم هو حمايتها
وفي الختام وتؤكد الجماهير العراقية المحتشدة طاعتها وولائها للمرجعية الدينية العليا المتمثلة بسماحة اية الله العظمى السيستاني دام ظله ونعاهدها باننا مشاريع فداء دفاعا عن الوطن والشعب وعن الدولة ومؤسساتها الدستورية.

اللجنة التنظيمية لتظاهرات دعم الدولة وموسساتها الدستورية
٢٠٢٢/٨/١

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار