الاكبر منذ 300 عام.. اكتشاف اكبر ماسة وردية

((وان_بغداد))
اكتشف عمال المناجم في أنغولا، ماسة وردية نقية نادرة يعتقد أنها الأكبر منذ 300 عام، حسبما أعلنت شركة تشغيل الموقع الأسترالية، اليوم الأربعاء.
وقالت شركة Lucapa Diamond Company في بيان إنه “وقع اكتشاف ماسة زهرية بوزن 170 قيراطا، يُطلق عليها اسم The Lulo Ros، في منجم لولو في شمال شرق البلاد، الغني بالألماس، وهي من بين أكبر الماسات الوردية التي عثر عليها على الإطلاق”.

وأشادت الحكومة الأنغولية، وهي أيضا شريك في المنجم، بالاكتشاف “التاريخي” للماسة من النوع IIa ، وهو أحد أندر أشكال الأحجار الطبيعية وأنقاها، حيث يمثل نحو 1 إلى 2% فقط من الماس الطبيعي (1.8% من الأحجار الكريمة).

وقال وزير الموارد المعدنية الأنغولي ديامانتينو أزيفيدو: “هذا الرقم القياسي والماسة الوردية المذهلة التي تم الحصول عليها من لولو تواصل إبراز أنغولا كلاعب مهم على المسرح العالمي”.

ومن المقرر أن تُعلرض الماسة للبيع في مناقصة دولية، وعلى الأرجح بسعر خيالي.

ورغم أنه يجب قطع وصقل Lulo Rose لإدراك قيمتها الحقيقية، في عملية يمكن أن ترى فيها الحجر الكريم يفقد 50% من وزنه، إلا أن هذا لن ينقص من قيمتها، حيث بيعت ماسات وردية مماثلة بأسعار قياسية.

وتم بيع ماسة Pink Star ذات 59.6 قيراط في مزاد ب‍هونغ كونغ في عام 2017 مقابل 71.2 مليون دولار أمريكي. والتي ما تزال أغلى ماسة بيعت على الإطلاق.

متابعة وكالات

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار