نائبة الرئيس الأميركي تثير موجة سخرية من تصريحها

 
سخرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا من تصريح نائب الرئيس الأمريكي كامالا هاريس تعرف فيه بنفسها على انها تنتمي إلى جنس الإناث.
 
  
وكتبت زاخاروفا على حسابها في “تلغرام” تعليقا مختصرا حول تصريح هاريس يتقول: “ليحفظ الرب أمريكا، فقد أصابت النيران سقفنا”.
 
 
 
وكانت هاريس قد صرحت في وقت سابق خلال اجتماع بالبيت الأبيض حول موضوع الإجهاض بأنها “امرأة” وأنها اسم علم مؤنث.
 
وكتب السيناتور الروسي أليكسي بوشكوف تعليقا على تصريح نائبة الرئيس الأمريكي على حسابه في تلغرام قال فيه: “حتى لا يتم خلطها بأحد الأجناس من تلك التي لا تعد ولا تحصى التي نشأت في السنوات العشرين الماضية في الولايات المتحدة، مما يسمى بالمخلوقات الغريبة إلى المخلوقات الرائعة. لذلك نحن الآن على دراية. التصريح الأكثر وضوحا طوال فترة توليها منصب نائب الرئيس”.
 
وغالبا ما يجد مسؤولو الولايات المتحدة أنفسهم في مواقف محرجة. وتعرضت هاريس بوجه خاص، لانتقادات العام الماضي بسبب حركة قامت بها خلال محادثات مع رئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن، حيث مسحت يدها ببنطالها فور المصافحة.
 
كما يسقط الرئيس الأمريكي جو بايدن بانتظام  في زلات لسان، ومنها انه أخطأ في نطق اسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وخلط بين كلمتي “تطعيم” و”تصعيد”، وسوريا مع ليبيا والعراق مع إيران، ووصف مرارا نائب الرئيس هاريس برئيس الدولة.
 
 
“وكالات”

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار