آخر تطورات الحالة الصحية للرئيس الأميركي بعد إصابته بكورونا

قال الطبيب المعالج للرئيس الأميركي جو بايدن، الأحد، إن صحة الرئيس تتحسن بشكل كبير وإن العرض الرئيسي لديه الآن هو التهاب الحلق.
  
وأضاف الطبيب كيفن أو كونور أن “السعال وآلام الجسم عند بايدن تراجعا منذ ثبوت إصابته بفيروس كورونا الخميس الماضي، وأنه لا يعاني من أي ضيق في التنفس”.
وتابع “كل شيء عنده طبيعي، نبضه وضغط دمه ومعدل تنفسه ودرجة حرارته. العرض السائد عنده الآن هو التهاب الحلق…. صوته لا يزال عميقا بعض الشيء”.
ووفقا للبيت الأبيض فإن بايدن (79 عاما) لا يعاني إلا من أعراض خفيفة.
وجاء ثبوت إصابته بالمرض مع انتشار سلالة شديدة العدوى من فيروس كورونا في الولايات المتحدة مما بدا أنها موجة جديدة من التفشي.
وأكد البيت الأبيض قدرة بايدن على العمل وهو مريض.
ونشر البيت الأبيض يوم الخميس تسجيل فيديو لبايدن يؤكد فيه للشعب الأمريكي أنه بخير وشارك يوم الجمعة في اجتماعات عبر الإنترنت مع موظفين بالبيت الأبيض.
ولم يفصح البيت الأبيض عن مصدر العدوى التي التقطها بايدن.
وكان الرئيس الاميركي قد عاد مؤخرا من جولة في الشرق الأوسط وعقد فعاليات عامة قبل الجولة اقترب فيها شخصيا من عشرات الأشخاص.

وكالات

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار