البيئة : اهمية اعتماد البحوث والدراسات في القضايا البيئية

((وان_بغداد))
بينت وزارة البيئة اهمية اعتماد البحث العلمي والتكنلوجي كركيزة أساسية للعمل المشترك كونها احد المحاور الشاملة التي ادرجها العراق ضمن وثيقة المساهمات المحددة وطنيا .

هذا ما أكده مدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي امير علي الحسون الذي أناب عن وزير البيئة حضور المؤتمر العلمي التاسع الذي اقامته وزارة البيئة بالتعاون مع الاكاديمية الامريكية للتعليم العالي والتدريب تحت شعار (العلوم الانسانية والاجتماعية بين التأصيل والتغيير والابداع) بمشاركة العديد من الباحثين والاكاديميين من داخل العراق وخارجه .

واشار الحسون خلال فعاليات المؤتمر الى ضرورة الاهتمام بالدراسات والبحوث الأكاديمية التي تخص الجانب الإنساني لاهمية المعرفة العلمية البيئية والمهارات التي تمكن من التعامل مع القضايا البيئية بصورة شاملة وتطبيقاتها واستخداماتها في المجتمع من الناحية النظرية والعملية ، مؤكدا اهمية إشاعة الثقافة البيئية الضرورية لخلق واقع بيئي سليم .

وتستمر فعاليات المؤتمر ثلاثة ايام ضمن جلسات عمل صباحية ومسائية تناقش خلالها بحوث واوراق عمل من جامعات ومعاهد ووزارات ومؤسسات حكومية عراقية وجامعات وباحثين من دول عربية ودولية من السعودية وسلطنة عمان وليبيا والجزائر والمغرب وتركيا وهولندا تتناول مواضيع مختلفة يشمل بعضها التغيرات المناخية وازمة المياه والتنمية المستدامة ومواضيع بيئية متنوعة.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار