اختتام الدورة الدولية لحكام كرة الصالات

اختتمت، صباح اليوم الاثنين، الدورةُ التحكيميّة الدوليّة لكرةِ الصالات التي احتضنتها مدينةُ السليمانيّة على مدى أربعة أيامٍ متواصلةٍ بإشرافِ المحاضر الآسيوي والدوليّ سيد صدر الدين موسوي من جمهوريةِ إيران الإسلامية.
وقالَ موسوي: إن الدورة كانت مثمرةً وذات فائدةٍ كبيرة بالنسبةِ للحكام المشاركين، وقد تناولنا من خلالها محاضراتٍ نظريةً تتضمن التعديلاتَ الجديدة التي طرأت على قانونِ اللعبة، وكذلك المحاضرات العمليّة التي تضمنت التدريباتَ وتطبيق حالات اللعب التحكيميّة والاختبار البدني.
وأشارَ إلى: إن استيعاب المشاركين جيدٌ جداً، وهناك تطورٌ واضحٌ على مستوى المعلومات لدى الحكامِ المشاركين، لكن الدورة لا تعني اكتفاءَ الحُكام بهذا القدر، وعليه يجب أن يطورَ الاتحادُ العراقيّ إمكانياتهم من خلال استمرارِ الدورات بإشراف المحاضرين المحليين.
وشكرَ موسوي الاتحادَ العراقيّ لكرةِ القدم ولجنة الحكام والجهود التنظيميّة الكبيرة التي بذلت لتأمينِ هذه الدورة، حيث يعدُّ العراق ثاني بلدٍ آسيوي يطلع على التعديلاتِ الجديدة والتي من المؤمل أن تطبق ابتداءً من شهر أيلول المقبل حسب توجيهاتِ الاتحاد الدوليّ للعبة.
يشارُ إلى أن نهاية الدورة شهدت كلمةَ عضو الاتحاد مشرف لجنة الحكام رحيم لفتة، فضلاً عن حضورٍ رسمي من الجهاتِ الرياضيّة الرسميّة في السليمانيّة.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار