الأمن الوطني يغلق (5) محطات تعبئة للوقود ويصادر نحو (92) ألف لتر مهرب في ديالى والبصرة

اعلن جهاز الأمن الوطني، اليوم السبت، عن غلق (5) محطات تعبئة للوقود ويصادر نحو (92) ألف لتر مهرب في ديالى والبصرة.

جاء ذلك بناءً على توجيهات السيد رئيس الوزراء المحترم، يتواصل تكثيف الجهود الميدانية في مراقبة عمل محطات توزيع المشتقات النفطية، وخطوط سير الصهاريج الناقلة لها، إذ تمكنت مفارز جهاز الأمن الوطني من رصد مخالفات عديدة لبعض المحطات.
واوضح الجهاز : في محافظة ديالى؛ حيث باشرت مفارزنا في إغلاق محطة (اللؤلؤ) وإعتقال صاحبها و(3) من العاملين فيها، وذلك لقيامهم بتهريب نصف الكمية المخصصة للمحطة والبالغة(18) ألف لتر من البنزين عبر سحب المنتوج من عدادات التعبئة وتفريغه في خزانات المحطة تحضيراً لبيعه خارج المحافظة. كما وتمكنت ذات مفارز جهازنا من ضبط عجلة حمل على متنها خزان يحوي على (1200) لتر من مادة البنزين المهرب وإعتقال صاحبها.

وأضاف الأمن الوطني ، انه ” ضمن جهود المتابعة والمراقبة للحد من أزمة الوقود تمكنت مفارزنا في محافظة البصرة من إيقاف تهريب (72) ألف لتر إلى خارج المحافظة من محطتي (الجزر الأربعة و الحي المركزي) بعد تعمد القائمين على إدارة المحطتين من إغلاقهما، وقد جرى إعتقالهم وتغريمهم مبلغ (14) مليون دينار.
كما ضبطت مفارزنا المنتشرة داخل محطتي (شواطئ المعقل، والبيبان المشيدة) عجلتي حمل (صهريج) بحوزتهما نحو (22) لوحة تسجيل لعجلات وذلك لسحب كميات كبيرة من منتوج (الكاز) وبيعه في السوق السوداء عبر تبديل أرقام العجلة في كل تعبئة بالإتفاق مع أصحاب المحطات؛ إذ تم التحفظ على العجلتين وإعتقال (3) أشخاص كانوا يستقلونهما.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار