دولة القانون عن جلسة البرلمان غداً: ستكون “مهمة جداً” لهذه الأسباب

((وان_بغداد))

أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد محسن الصيهود، اليوم الأربعاء، أن جلسة يوم غد الخميس الاستثنائية هي خطوة مهمة جدا في طريق حل الازمة السياسية وتشكيل الحكومة المقبلة.
وقال الصيهود في تصريح صحفي ، إن “الجلسة الاستثنائية الطارئة التي حدد موعدها البرلمان غدا الخميس نعتقد أنها خطوة مهمة جدا وهي معدة لترديد القسم للنواب البدلاء، وهي الخطوة الأولى في سبيل الاسراع بالخروج من الازمة السياسية وتشكيل الحكومة”.

وبيّن أن “العملية السياسية مرت بظروف صعبة وتحديات كبيرة وابرزها الوضع الخدمي والمعاشي والبطالة والحاجة لوجود حكومة بصلاحيات كاملة قادرة على التصدي لجميع الملفات الصعبة والمهمة”.

واضاف الصيهود، ان “العراق لديه وفرة مالية كبيرة جدا وبالتالي فإن الاستفادة من تلك الاموال وانفاقها بالشكل الصحيح يحتاج الى حكومة جديدة بصلاحيات كاملة، ترسل الموازنة الاتحادية وترسم فيها السياسة العامة والبرنامج الحكومي للمرحلة المقبلة”، لافتا الى ان “الحكومة الحالية هي لتصريف الاعمال وليس بمقدورها تقديم شيء”.

وتابع ان “رئاسة البرلمان ضمن العرف السياسي هي للمكون السني، ولا تتم مزاحمتهم او مشاركتهم في الامر، ونفس الحال ينعكس على منصب رئيس الجمهورية الذي هو ايضا استحقاق للمكون الكردي، وبالتالي فإن منصب رئيس مجلس الوزراء واختيار المرشح المناسب هو استحقاق للمكون الشيعي ويفترض من الاخرين احترام هذا القرار”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار