وكالة إيرانية تقول إن مسؤولاً في الموساد لقي حتفه في هجوم أربيل

قالت وسائل إعلام إيرانية، الخميس، إن الهجوم الذي طال مدينة أربيل يوم أمس، أدى إلى “مصرع مسؤول في الموساد”.
 
  
 
وذكرت وكالة أنباء “فارس” (9 حزيران 2022)، أن “هجوما بطائرة مسيّرة وقع على القنصلية الاميركية في أربيل، استهدف عدداً من المركبات”.
 
وأضافت  “استهدف الهجوم بطائرة مسيرة انتحارية 3 مركبات، حيث أصابها بنجاح في الطريق السريع الرئيس بمدينة اربيل”.
 
فيما أشارت إلى أنه “بعد ساعات أعلنت بعض المصادر الانجليزية والعربية أن المركبات كانت تقل خلية تابعة لجهاز التجسس التابع للكيان الصهيوني الموقت، وهو كان الهدف الرئيس لهذه العمليات التي نفذتها الطائرة المسيرة”.
 
وبحسب “فارس” فقد “ادعت صفحة (اينتل سكاي) على تويتر والتي تنسط في مجال تحليل الاخطار الدولية ورصد الطلعات الجوية العالمية والأخبار الخاصة بمختلف الأزمات، أن مسؤولا بالموساد قُتل في هذا الهجوم”.
 
وأعلنت مديرية مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان، في وقت سابق، إصابة ثلاثة أشخاص بتفجير طائرة مسيرة مفخخة في أربيل.  
  
وذكر بيان للمديرية تلقى “ناس” نسخة منه (8 حزيران 2022)، أنه “في تمام الساعة 9:35 مساءً، سحبت طائرة مسيرة مفخخة نفسها على طريق بيرمام أربيل وأصيب ثلاثة أشخاص بالخطأ، بما في ذلك أضرار مادية في مطعم وعدة سيارات”.  
  
وكالات

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار