رئيس هيأة المنافذ الحدودية يتفقد منافذ البصرة… ويصدر قرارات مهمة(موسع)

((وان_بغداد))
تفقد رئيس هيأة المنافذ الحدودية اللواء الدكتور عمر عدنان الوائلي، فجر اليوم الجمعة منافذ البصرة، ويصدر قرارات مهمة.

وذكر بيان لإعلام هيأة المنافذ الحدودية، تلقته وكالة أرض آشور الإخبارية، (22 نيسان 2022)، إنه “تستمر الزيارات الميدانية لرئيس هياه المنافذ الحدودية اللواء الدكتور عمر عدنان الوائلي للمنافذ الحدودية للاطلاع بشكل ميداني على انسيابية العمل والاستماع لمتطلبات الدوائر العاملة في المنافذ من أجل تذليل العقبات وضمان تطبيق قرارات مجلس الوزراء التي صدرت مؤخرا والتي دعمت عملية دخول البضائع والسلع الضرورية لمواجهة الارتفاع بالأسعار وخاصة في شهر رمضان المبارك.

وأضاف البيان، ان” المحطة الأولى للزيارة كانت لمنفذ سفوان الحدودي حيث شارك رئيس الهيأة العاملين في المنفذ وجبة الإفطار ومن ثم جولة في المنفذ الحدودي،وتم عقد اجتماع مع الدوائر العاملة من أجل التأكيد على تطبيق قرارات مجلس الوزراء المرقمة (72 و80 و109 لسنه 2022).

وأضاف البيان، ان المحطة الثانية من الزيارة كانت للمنافذ البحرية حيث تم عقد اجتماع مهم في منفذ ميناء أم قصر الشمالي بحضور مدراء المنافذ ومدراء المراكز الكمركية ومدراء الدوائر العاملة الأخرى العاملة في منافذ ميناء أم قصر (الشمالي والأوسط والجنوبي)، تم التأكيد على العديد من الفقرات منها الآتي:
1-العمل بروح الفريق الواحد وتبادل المعلومات والتكامل والتعاون بما يضمن سريان العمل التجاري بانسيابية ومهنيه عاليه من أجل تطبيق قرارات مجلس الوزراء المذكورة بكل تفاصيلها.
2-الاستمرار بالتدقيق الإلكتروني والانتقال التدريجي للحكومة الإلكترونية من خلال تطبيق برنامج الإعفاءات من الرسوم وكذلك برنامج التدقيق الإلكتروني للوصولات الكمركيه والضريبية.
3-التأكيد على منع تدخل أي جهات خارجة عن القانون في العمل التجاري داخل المنافذ البحرية والتوجه إلى ممارسة الأعمال بمستوى واحد مع كافة الشركات المستوردة وبدون انتقائية.
4-التأكيد على منع عمليات التزوير والتحريف بالأوراق الرسمية ومتابعة الموظفين العاملين على إصدار المحررات ذات الصلة بالفواتير وشهادات المنشأ والتصاريح ومراقبة الأداء بشكل مستمر لمنع استغلالها من قبل ضعفاء النفوس.
5- التأكيد على التنسيق بين الدوائر الأمنية العاملة بالمنفذ من خلال عقد اجتماعات الخلية الاستخبارية بشكل مستمر برئاسة مدير المنفذ لمتابعة أي تهديد أمني أو خرق يهدد انسيابيه العمل.

6- متابعة ملف سحب الحاويات المتكدسة ودعم اللجنة المشكلة برئاسة قيادة العمليات المشتركة للموضوع ذاته.

أما المحطة الثالثة والأخير كانت في منفذ الشلامجة الحدودية واستمرت لغاية الساعة 4 من فجر يوم الجمعة 22/نيسان /2022 حيث كانت نهاية الزيارة التفقدية لمنافذ ( سفوان وميناء أم قصر الشمالي والأوسط والجنوبي والشلامجة).

وأضاف البيان، انه “تم الإشراف على تطبيق قرارات مجلس الوزراء المرقمة 72 و109 لعام 2022 والمتضمنة لإجراءات الحكومية لمواجهة ارتفاع الأسعار.

واكدت هيأة المنافذ الحدودية، على أنها ستبقى الداعم الأساسي لتمكين الدوائر العاملة من ممارسة أعمالها وإجراء الإشراف المباشر لحسن تطبيق القرارات الحكومية”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار