نائب ينتقد التمايز بين منافذ الشمال والجنوب ويدعو الحكومة للتدخل

((وان_بغداد))
انتقد النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم عطوان الموسوي، حالة التمايز في منح الاجازات للمستفيدين بين المنافذ الشمالية والجنوبية، فيما دعا الحكومة والجهات الرقابية بممارسة دورهم ومنع مثل هكذا ممارسات.
وقال الموسوي تصريح صحفي ، إن “وزارة الزراعة سمحت في وقت سابق بدخول العديد من المواد التي كان عليها حضر في وقت سابق، حيث كانت لنا تحركات تجاه المنفذ الحدودي في ميسان والاطلاع على المعوقات بالمنفذ وباشرنا بالتنسيق مع الجهات المعنية بفتح المنفذ ودخول البضائع دون رسوم او ضرائب للمساهمة في خفض الاسعار بالاسواق المحلية”.

وأضاف الموسوي هنالك بعض الأمور الروتينية التي تم ملاحظتها على عمل بعض الوزارات المعنية في قضية استحصال الموافقات التي تخص الإجازات للمحاصيل المستوردة وخصوصا وزارتي التجارة والزراعة وبما يعطي الفرصة للفاسدين في استغلال تلك الإجراءات رغم وجود تسهيلات”، مبينا أن “قيم المواد في الإجازات يتم مضاعفتها لعدة أضعاف مما يؤثر سلبا على المستورد والمواطن نتيجة لعدم وجود ممثلين لهذه الوزارات في المنافذ حيث تم مخاطبة الجهات المعنية لإرسال منفذين في المنافذ لضمان عدم استغلال الفاسدين لتلك الأمور”.

وتابع، ان “الحكومة والجهات الرقابية مطالبين بممارسة أدوارهم ومنع مثل هكذا ممارسات خصوصا في المنافذ الجنوبية”، لافتا إلى أن “إحدى الملاحظات التي تم تأشيرها هو التعامل بشكل مبكر في إجراءات منح الإجازات للمناطق الشمالية والتي ربما تمنح قبل عشرين يوم من موعد منحها للمنافذ الجنوبية”، مشددا ان “هذا التمايز يعطي الفرصة للمستفيدين في المنافذ الشمالية على حساب الضرر في منافذ الوسط والجنوب وبما يؤثر سلبا بشكل مباشر على الأسواق في المناطق الجنوبية”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار