في أمسية رمضانية.. السيد الحكيم يلتقي جمعاً من الإعلاميين العراقيين

((وان_بغداد))
التقى السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية، مساء الخميس، في أمسية رمضانية جمعا من الإعلاميين العراقيين”، مستمعاً إلى “مداخلاتهم القيمة.
وذكر مكتبه في بيان، تلقته وكالة أرض آشور الإخبارية، ان رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية، السيد الحكيم، شدد على ان حفظ المكون الأكبر حقيقة اجتماعية وليست كلاماََ فئوياََ أو طائفيا.

واكد السيد الحكيم، على “أهمية الإعلام والرسالة التي يؤديها الإعلاميون في المنعطفات الخطيرة التي مرت بالعراق”، مبيناً في هذا الإطار أن “الظروف التي مر بها بلدنا لا تقاس بأي بلد من بلدان المنطقة والعالم، وأن التحديات التي مر بها العراق لو واجهتها بلدان أخرى لأدت إلى انتكاسة كبرى فيها”.
وحث الإعلاميين ومن خلالهم مؤسساتهم الإعلامية على “تسليط الضوء على الإيجابيات ومنحها مساحة في البرامج والأخبار والعمل على تسويقها، مما يساهم بشكل كبير في مواجهة الإحباط وحالة الإعمام السلبي”.
كما بين رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية، طبيعة المشهد السياسي العراقي وحالة الإنسداد الحالي، موضحاً إن “الأغلبية القادرة على صناعة الإستقرار ومن ثم تحقيق تطلعات الشعب العراقي هي الأغلبية الوطنية المتوازنة التي تحفظ مكانة المكون الإجتماعي الأكبر والمكونات الإجتماعية الأخرى”.
وشدد على أن “حفظ المكون الأكبر حقيقة اجتماعية وليست كلاما فئويا أو طائفيا”، مستدركاً أن “الإطار ليس تحالفا بل هو ملتقى لتوحيد وجهات النظر بين القوى السياسية الممثلة للمكون الأكبر، وأنه حريص على دعم المؤسسات العراقية وحفظ المجتمع العراقي ومنها القبول بنتائج الإنتخابات التي تم تسجيل كثير من الملاحظات الجوهرية عليها”.
وختم السيد الحكيم، إن “وجود الحكمة ساهم في إنضاج الرؤى وتقريب وجهات النظر”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار