تقارير: ليكرز يتوجه لإقالة مدربه فوغل

سيدفع فوغل الذي تولى المهمة في 2019 بعدما سبق له الاشراف على إنديانا بايسرز (2011-2016) وأورلاندو ماجيك (2016-2018)، ثمن فشل ليبرون جيمس وأنتوني ديفيس وراسل وستبروك ورفاقهم في التأهل حتى إلى الملحق “بلاي إن” في المنطقة الغربية، بإنهائهم الموسم المنتظم في المركز الحادي عشر بعد سلسلة من ثماني هزائم متتالية وفوزين هامشيين في آخر مباراتين.
ويأتي إخفاق التأهل إلى الـ”بلاي أوف” الذي بلغه مباشرة أصحاب المراكز الستة الأولى في كل من المنطقتين على أن يلحق بهم فريقان في كل منطقة عبر الملحق “بلاي إن”، بعد التنازل عن اللقب الموسم الماضي بالخروج من أول الأدوار الإقصائية على يد فينيكس صنز (2-4).
ولدى سؤاله عن مسألة إقالته بعد الفوز الهامشي الأحد على دنفر ناغتس 146-141 بعد التمديد في اليوم الأخير من الموسم المنتظم، أجاب فوغل البالغ من العمر 48 عاماً “لم يتم إخباري بأي شيء على الإطلاق وسأستمتع بفوزنا الليلة… سنرى غداً (الإثنين) ما سيحدث”.
من ناحيته، أشاد جيمس بمدربه مؤكداً في الوقت ذاته أنه لم يتم إعلامه بإقالة الأخير، وقال “شاهدت التقارير مثل أي شخص آخر”.
وعندما سُئل عن رأيه في فوغل خلال فترة عمله، قال “لا أكنّ سوى الاحترام” و”أنا أحترم فرانك كمدرب، كرجل”. 
وأردف “لم تكن الشراكة بيننا على مدى السنوات القليلة الماضية سوى مجرد محادثات صريحة ورائعة. إنه رجل يعطي كل شيء للعبة. قام بتحضيرنا كل أمسية مع طاقمه التدريبي”.
وختم “الملك” جيمس “في نهاية اليوم، لا أعرف ما الذي سيحدث، لكني لا أكنّ سوى الاحترام له”.
وأنهى ليكرز الموسم المنتظم بـ33 فوزاً مقابل 49 هزيمة، بينها 18 في آخر 24 مباراة، رغم وجود الثلاثي ليبرون جيمس، أنتوني ديفيس والوافد الجديد هذا الموسم راسل وستبروك.
وتأثر ليكرز بالإصابات الكثيرة التي لاحقت “الثلاثي الكبير” وحرمته من تواجد الثلاثة معاً في أرض الملعب لأكثر من 21 مباراة.
كما تأثر ليكرز هذا الموسم بأدائه الدفاعي الذي كان بين الأسوأ في الدوري، بعدما بلغ عدد النقاط المسجلة في سلته 115.1 في المباراة الواحدة.
وكشفت شبكة “إي أس بي أن” أن إدارة ليكرز لم تحدد حتى الآن هوية المدرب الذي سيخلف فوغل.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار