رئيس المعهد الدولي للصحافة والتنمية الإعلامية يلتقي رئيس حركة انجاز ووزير الداخلية الأسبق الحاج باقر جبر الزبيدي

((وان_بغداد))

التقى الأستاذ حسين الركابي رئيس المعهد الدولي للصحافة والتنمية الإعلامية؛ برئيس حركة انجاز ووزير الداخلية الأسبق الحاج (باقر جبر الزبيدي).
وقد اوضح الركابي نحن كمراقبين بالعملية السياسية، نرى ان التشرذم والانسداد السياسي الحاصل اليوم، قد يؤدي في نهاية المطاف لنسف العملية السياسية برمتها؛ وارجاعنا الى المربع الأول، ولا بد من تدخلكم ك أصحاب اللبنة الأولى في العملية السياسية، وجمع المتخاصمون على طاولة الحوار الوطني، وعدم زج الشارع العراقي في الصراعات والمناكفات السياسية؛ والاتفاق على برنامج حكومي واضح المعالم، وان الشعب العراقي لا سيما أبناء الوسط والجنوب ينتظرون تشكيل الحكومة بأسرع وقت، كي تقوم بواجباتها اتجاههم.
وأضاف ان توقف عجلة الفساد الإداري والمالي المستشري في جميع قطاعات الدولة، وتحافظ على الامن وتشغيل العاطلين والقضاء على البطالة، ورعاية عوائل الشهداء ولاهتمام بالجرحى.
هذا ومن جانب اخر قد أوضح الزبيدي: ان العملية السياسية في العراق مرت بمراحل ومخاض عسير منذ 2003 ابان سقوط النظام السابق، وان الانسداد السياسي الحاصل اليوم، هو نتيجة عدم وجود برنامج حكومي واضح المعالم، وضياع الكتلة الأكبر بما نص عليها الدستور العراقي، وأيضا وجود ترسبات سابقة ومصالح شخصية، ويجب تقديم المصلحة الوطنية على المصالح الخاصة.
ونحن لم نكن خارج العملية السياسية، او ابتعدنا عنها، وهذا مشروعنا منذ عقود، وقاتلنا نظام دكتاتوري شهد له العالم، وقدمنا خيرة شبابنا، وسنحافظ عليه ولا نسمح بانهياره باي شكل من الاشكال، وان الأيام المقبلة ستشهد انفراجا لا سيما وان الجميع لا يريد العودة للوراء، وعلى الجميع الترفع عن المصالح الشخصية.
7 نيسان 2022

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار