مدرب أوغندا: العراق قادر على تنظيم المباريات الدولية

عبّرَ مدربُ المنتخب الأوغندي، الصربي ميتشو، عن سعادته بالتواجد في العاصمةِ بغداد وخوض مباراةٍ ودية دوليّة في ملعب المدينة الدولي بعد إنقطاع المبارياتِ الدولية هنا في بغداد منذ ٢٠١٣.
وقالَ مدربُ منتخب أوغندا، في المؤتمر الصحفي الذي أقيمٕ مساء اليوم في مقر اتحاد كرة القدم الخاص بمباراة الغد: إنه وجدَ الترحيبَ منذ وصوله للعراق وسعيدٌ جداً بتواجده في بغداد.
لافتاً إلى: انه يحترم مختلفَ العناوين العراقية من المدرب والجهاز الفني واللاعبين والجمهور .
وبيّن: لديّ معرفةٌ بالمنتخبِ العراقي، وكذلك المدرب بيتروفيتش، لأننا زملاءٌ ومن بلدٍ واحد، والمباراةُ هي رسالة بأن كرة القدم رسالة محبة وسلام، واحترمُ المنتخب العراقي الذي يعدُ من المنتخبات العريقة وأقدر الجمهورَ العراقيّ المحب لكرة القدم.
وأوضحَ ميتشو: أن منتخبنا في طور التجديد، بعد كأس أفريقيا ٢٠١٧ بدأ جيلٌ جديدٌ للمنتخب الاوغندي، وجلّ لاعبينا هم شباب من الذين حصلوا على لقب كأس أفريقيا للشباب التي أقيمت العام الماضي في موريتانيا.
وأشار إلى: أن المباراة الودية مفيدةٌ للمنتخبين بتجريب أكثر عددٍ من اللاعبين، خصوصا أن المباراة خارج أيام الفيفا واللاعبين المحترفين لم يلتحقوا بنا، وبالتالي الفرصة متاحةٍ للمدربين لاكتشافِ لاعبيهم، ونحن حَضرنا بقائمةٍ من اللاعبين الجيدين والمتحمسين.
وفي معرضِ ردوده، أكدَ: ان العراق يملك إمكانيةَ استضافة المبارياتِ الدولية، بل إنه يملك مؤهلاتٌ أفضل من ٢٠ دولةً أفريقية على أقل تقدير تقام فيها المبارياتُ الدولية.
موضحاً: انه يعرف المنتخبَ العراقي، حصلَ على كأس آسيا ٢٠٠٧ وكذلك بطولة كأس العالم للشباب في تركيا، وأعرف ان الجماهير العراقية محبةٌ لكرةِ القدم.
واختتمَ مدربُ المنتخب الاوغندي حديثه قائلا: وجودنا هنا في العاصمةِ بغداد رسالةٌ للاتحادِ الدولي وللجميع بأن العراق قادرٌ على تنظيم المبارياتِ الدولية، وسنخوض مباراةً أمام منتخبٍ جماهيره شغوفة بكرةِ القدم، ونتمنى أن نقدم مباراةً جميلةً تليق بالمنتخبين.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار