ثاني جريمة اغتصاب طفل تهز بغداد خلال أقل من شهر!

((وان_بغداد))
شهدت العاصمة بغداد، جريمة اغتصاب ضحيتها طفل يبلغ من العمر 11 عاماً، وهي الثانية من نوعها في أقل من شهر.
  
وأفاد مصدر محلي(4 كانون الأول 2021)، بأن “طفلا يبلغ من العمر 11 عاماً تعرض إلى اغتصاب من قبل شخصين من مواليد 2002 و1997، ضمن منطقة الإسكان في العاصمة بغداد”.
 
وأضاف، أن “الشخصين المذكورين، قاما باستدراج الطفل إلى عجلة صالون تابعة لهما، وقاما باغتصابه داخلها”.
 
وتابع، أن “الشرطة تلقت بلاغاً بالحادث، وقامت بعمليات بحث عن الجاناة في المنطقة، وألقت القبض عليهما”.
 
وأعتقلت قوة أمنية، في وقت سابق، شخصاً اغتصب طفلت داخل مولدة أهلية جنوبي العاصمة بغداد.  
 
وقال مصدر أمني في تصريح صحفي ، (6 تشرين الأول 2021)، إن “شخصاً يبلغ من العمر 24 عاما اغتصب طفلا يبلغ من العمر 12 عاماً داخل مولدة أهلية في منطقة الدورة حي الميكانيك”. 
 
وأضاف المصدر مشترطاً عدم كشف هويته، أنّ “قوة أمنية تمكنت من اعتقال الجاني، بعد ورود إبلاغ”، مبيناً أنّ “القوة نقلت الطفل إلى مستشفى اليرموك لتلقي العلاج”.  انتهى

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار