من أول من إكتشف الفلافل

هادي جلو مرعي..
مئات الأشخاص نقلوا الى مشفى المدينة بعد شعورهم بآلام حادة في الأمعاء، وحالات إسهال، وإرتفاع في درجة حرارة الجسم، ويقول أحد الضحايا: إنه شعر بمغص معوي، وساءت حالته بعد ساعات من تناوله وجبة طعام عبارة عن سندويتش فلافل في أحد مطاعم الأكلات الشعبية في ميسان جنوب العراق، بينما قال طبيب : إن عدد الحالات زاد على ال 500 إصابة، وتوفي شخص واحد، وغادر أغلب المصابين المستشفى، وشكلت السلطات الصحية لجنة مختصة قامت بمداهمة المطعم، وحصلت على عينات من الطعام والإواني المستخدمة في تقديم الوجبات، ونقلت الأخبار إن أسر الضحايا هاجموا المطعم غضبا بعد الحادث، في الوقت الذي تعاني أغلب المطاعم من ظروف خدمة سيئة، ولاتوجد رقابة رسمية، ويطبع الفساد تعامل المراقبين مع أصحاب المطاعم الذين يهتمون بجنبي الأرباح، وعلق مواطن عراقي ساخرا، إنها لعبة ناجحة أن تبيع مايقرب من الألف سندويتش في وقت قصير، وتربح هذا الكم من النقود.
تتنازع بعض البلدان السبق في إكتشاف كرة القدم التي ترسخ لدينا إنها إكتشاف بريطاني بالرغم من تفوق دول أخرى فيها ونيلها البطولات، بينما لم تكسب إنجلترا بطولة كأس العالم سوى مرة واحدة، وفي البطولة التي نظمتها لندن العام 1966 بفوزها على عدوتها التقليدية ألمانيا التي تفوقت في عدد مرات الفوز بتلك البطولة الشهيرة، ويقال:إن الفلسطينيين هم أول من إكتشف الفلافل، غير إن الدراسات التاريخية تقول إن الفلافل صناعة فرعونية، وهَم أول من بدأ بتناولها الى جانب الفول المصنوع من حبة الباقلاء، وسميت الفلافل بالطعمية وهي المصنوعة من حبة الحمص، ويعبر البعض عن ذلك بسخرية واضحة من خلال التصريح بان المصري الذي لايتناول الفلافل قد تخلى عن مصريته.
ثمانينيات القرن الماضي إستضاف العراق ملايين المواطنين المصريين الذين شغلوا مهام عديدة بعد تفرغ العراقيين الى جبهات الحرب، وكان طبيعيا ان يجلب المصريون معهم عاداتهم في تحضير الطعام والموسيقى والغناء، وكانت أكلة الفول والطعمية واحدة من أهم الخلطات التي برع بها المصريون في المدن الكبرى، وفي الأقضية والنواحي والقرى، وكنا نسرع الى مطاعم الأكلات الشعبية للحصول على الفلافل والفول، لكنا كنا نفضل الفلافل التي بقيت بعد رحيل المصريين إبان غزو الكويت 1990 بينما لم يجد الفول تقديرا كافيا في المطاعم العراقية حتى صار البعض يظن إنها أكلة عراقية مع تقادم الزمن، والإعتياد على بعض الأطعمة الوافدة التي تحولت مع الزمن الى أكلات محلية، وقد تكون تركية الاصل، او إيرانية، أو شامية، بينما يحضر الفلسطينيون في العراق اكلاتهم الشهيرة هنا، وتثير فضول العامة من الناس.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار