تحت عنوان “الصحافة صوتكم”

((كركوك / يوسف الاصيل))
قد يصلك الخبر والمعلومة، بلا تعب وبلا مجهود، وقد يغتصب حق من حقوقك او يسرق مالك ومال العام ولا تستطيع ان توصل صوتك وما لا تعلمة انة الصحافة هي التي كانت وما زالت دائما، سند لظهرك وهي الشوكة في طريق وجه السراق والظالمين.
مع الاسف ليس الجميع يقدر ويثمن تعبها وبالاضافة الئ ذلك، فهي التي تقوم بشراء الكامراة والاجهزة علئ نفقتها الخاصة وبدون دعم من الحكومة.
فمن الواجب علئ كل فرد ان يدعم ويقدر دورها في هذا المجال فهناك بعض الوكالات الاخبارية المستقلة بحاجة الئ دعم لشراء كامرات واجهزه لتطوير، عمل الوكالة لإيصال صوتكم والدفاع عن حقوقكم.

ختاماََ اقول فمن يمتلك القدرة علئ المساهمة اول يمتلك كامرة او جهاز لايحتاجه أرجو ان يساهم في هذا العمل المفيد للانسانية وتكون له صدقة جارية في المساهمة باعلاء صوت الفقير والمظلوم.

ملاحظة: ان كل ما ينشر من مقالات تعبر عن رأي الكاتب، ولا تعتبر من سياسة الوكالة.. لذا اقتضى التنويه

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار