الداخلية العراقية: تسفير 15 سجيناً سعودياً وعشرات آلاف الأجانب

((وان_بغداد))
كشفت مديرية الاحوال المدنية والجوازات والاقامة التابعة الى وزارة الداخلية عن ابعاد وتسفير 15 سجينا سعوديا و156 طفلا من ابناء الدواعش، مؤكدة أنها منحت خلال الاشهر العشرة الاخيرة نحو 70 ألف سمة دخول للأجانب العاملين في الشركات الاستثمارية والقطاع النفطي والصناعي.
  
وقال مدير عام دائرة الاحوال المدنية اللواء رياض جندي الكعبي، للصحيفة الرسمية، ” (20 تشرين الأول 2021)، إن “جهود مديريته انصبت خلال المدة الماضية على تخفيف حدة تاثير تفشي فيروس كوفيد – 19 في مشاريع البلاد من خلال منح سمات الدخول الى الاجانب العاملين في الشركات والتراخيص النفطية والصناعية”، مشيرا الى ان “تلك التسهيلات أسهمت في الحفاظ على معدلات الانتاج والتصدير النفطي من دون تعرض العمليات الانتاجية الى مشكلات او معوقات”.
واكد الكعبي، أن “مديريته اتخذت جميع الاجراءات الوقائية التي كانت متطابقة مع التدابير الصحية المعتمدة وفقا للمعايير المحلية والدولية ومنظمة الصحة العالمية، اذ اعتمدت رمز الاستجابة السريعة QR، ونتيجة اختبار PCR السلبي من بلد المغادرة، وشهادة التطعيم للمسافرين”.
واشاد الكعبي بـ “قرار مجلس الوزراء 22 لسنة 2021، الذي يعيد إحياء السياحة، ويعمل على رفع المستوى الاقتصادي للعاملين في هذا مجال، بالإضافة إلى زيادة الدخل القومي للدولة، متوقعا تسجيل زيادة مطردة في عدد السياح والزائرين للبلاد في المناسبات الدينية”.
وعن اجراءات الابعاد والتسفير، كشف الكعبي عن “تنفيذ قرارات قضائية بترحيل 43,808 مخالفين اجانب لقانون الاقامة الى خارج اراضي جمهورية العراق بضمنهم 156 طفلا من ابناء الدواعش من أمهات أجنبيات وفقا لقرار محكمة التحقيق المركزية”، مضيفا ان “مديرية شؤون الاقامة نفذت ايضا اوامر قضائية بتسفير 15 سجينا سعوديا بعد قضاء مدة محكوميتهم في السجون العراقية فضلا عن ابعاد 156 متسولا من جنسيات مختلفة مع صدور قرارات قضائية تضمنت منع المحكومين المبعدين من الدخول للبلاد مرة اخرى”.
ونوه الكعبي بان “اجراءات الابعاد والتسفير للاجانب المخالفين كانت بحضور ممثلين عن سفارات بلدانهم وان عملية التسفير نفذت بعد تزويدهم من حكومات بلدانهم بوثيقة سفر موقتة وتذكرة السفر وتأمين مبالغ الغرامات وفحص فيروس كوفيد- 19”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار