سي إن إن: اعتراف المرأة التي هددت بقتل “كامالا هاريس”

((وان_بغداد))
قالت قناة “سي إن إن”، إن الأميركية من أصل إفريقي نيفيان فيلبس، اعترفت يوم الجمعة بذنبها بالتهمة الموجهة ضدها والمتعلقة بتهديدها بقتل نائبة الرئيس الأميركي كامالا هاريس.
  
 
ونقلت القناة، عن وزارة العدل الأميركية، أن فيلبس المقيمة في ميامي أكدت أمام محكمة مقاطعة فلوريدا، أنها أرسلت في فبراير إلى زوجها، الذي يقضي عقوبة السجن، شرائط فيديو وصورا تحتوي على التهديدات المذكورة. 
ووفقا لوزارة العدل، قالت المشتبه بها إنها حصلت على 53000 دولار لكي تقوم بتنفيذ الهجوم على هاريس في غضون 50 يوما بعد تصوير الفيديو.
وتؤكد النيابة العامة، أنه بعد يومين من إرسال الفيديو، تقدمت المرأة بطلب للحصول على تصريح يسمح لها بحمل السلاح الناري بشكل خفي.
ومن المقرر صدور الحكم بحق السيدة فيلبس في 19 نوفمبر المقبل، وقد تنال عقوبة تصل إلى خمس سنوات في السجن.
تم القبض على فيلبس يوم 17 أبريل الماضي، ويقول الأمن الأمريكي، إن هذه المرأة أعلنت في شريط الفيديو، أنها “تكره الرئيس جو بايدن ونائبة الرئيس كامالا هاريس”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار