موقع أميركي يكشف تفاصيل الطائرة المكتظة بالافغان

((وان – متابعة))
بعدما فرضت حركة “طالبان” سيطرتها على البلاد، انتشرت صور ومقاطع فيديو عدة لأفغان حاولوا الهروب من حكم الحركة التي طردت من السلطة منذ عشرين عاما، وكان أبرزها صورة لطائرة عسكرية أميركية اكتظت بمدنيين فارين من أفغانستان.
 
  
وأوضح موقع “ديفينس وان” أن “طائرة شحن عسكرية قامت بإجلاء رقم قياسي وصل إلى 640 أفغانيا، في وقت متأخر من يوم الأحد، وكانت وجهتها قاعدة العديد الجوية في قطر”، وذلك بحسب ما نقله عن مسؤولين أميركيين. 
وأشار إلى أن الإجلاء تم عبر طائرة “Reach 871” من طراز  C-17، وهي تنتمي إلى الجناح الجوي رقم 436، الموجود في قاعدة دوفر الجوية في ولاية ديلاوير الأميركية.
ونقل الموقع عن مسؤول أميركي قوله إن “الطائرة لم تكن تنوي حمل هذا العدد الكبير، لكن الأفغان المذعورين دفعوا أنفسهم نحوها، فاتخذ الطاقم قرار المغادرة بدلا من إجبارهم على النزول من الطائرة”.
ولفت المسؤول إلى أن الرحلة كانت واحدة من رحلات عدة تمكنت من الإقلاع وعلى متنها مئات الأفغان، وربما كان حمولة البعض منها أكثر من 640 شخصا.
ومثل هذه الواقعة حصلت عام 2013، حيث تم إجلاء مدنيين فروا من إعصار في الفلبين عبر طائرة شحن عسكرية، وهو ما يعرف باسم “تحميل الأرضية”، التي تعني تشبث الركاب بأحزمة شحن كأحزمة أمان مؤقتة، بحسب الموقع.
 
ساهمت شخصيات بارز في حركة طالبان الأفغانية في تمهيد الطريق لوصولها مرة أخرى للسلطة بعد المكاسب العسكرية الكبيرة التي حققتها، خلال الأسابيع الأخيرة، ووصولها العاصمة كابول
وتدهورت الأمور في كابل، التي يبلغ عدد سكانها 6 ملايين شخص بشكل سريع، الأحد، بسيطرة طالبان عليها بعد استيلائها على العواصم الإقليمية، خلال الأسابيع الماضية، فيما غادر الرئيس، أشرف غني، البلاد، وقال لاحقا إنه قرر المغادرة “حقنا للدماء”.
 
 
“ترجمة الحرة”

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار