وزارة الشباب والرياضة :مُنح الأندية والإتحادات الرياضية تصرف كاستحقاق موازنة عامة وبترخيص من وزارة المالية

((وان_بغداد))

أكدَ مدير عام الدائرة الإدارية والمالية في وزارةِ الشبابِ والرياضةِ شاكر محمد عودة أن الوزارة معنية بصرف أموال المشاريع في قطاعي الشباب والرياضة ، وما يخص قطاع الشباب تمَ صرفه للمشاريع الشبابية بحسب المنهاج والضوابط والأنشطة، وفيما يتعلق بقطاع الرياضة، فكما هو معروف أن مخصصات المنح للأندية والإتحادات الرياضية مثبتة في الموازنة العامة، ولأول مرةٍ يحدث أن تثبت في الموازنة وتخصص وزارة المالية أبواب صرف كمُنح للإتحادات والأندية تُصرف لهم عبر وزارة الشباب والرياضة، كمُنح وتحويلات أخرى وتمَ العمل خلال العام الحالي لإفراز منحة باسم الأندية فقط، وهي على العموم مبالغ زهيدة وغير مناسبة لهم، قياسًا بدول العالم الأخرى .
وتابعَ بالقول: تمَ شمول (270) ناديًا لغايةِ اليوم بهذه المنحة وعلى وفق قوائم مثبتة لدينا، مضيفًا أن الإتحادات الرياضية لديهم مبالغ مخصصة في الموازنة العامة بمقدار (10) مليار دينار عراقي، فضلًا عن سبعة مليارات أخرى ليصبح المبلغ (17) مليارًا ، وحتى اللحظة وعلى الرغمِ من تأكيداتنا ومخاطباتنا المستمرة إلى وزارة المالية بكتبٍ رسمية لإطلاق المُنح، إلا إنها لم تصرف بداعي ضرورة تزويدهم بتفاصيل كامل الصرفيات سواءً كرواتب أم تشغيلية توظف لديمومة النشاطات المحلية والمعسكرات والمشاركات الخارجية، إذ سبق تشكيل لجنة مشتركة مع اللجنة الأولمبية لهذا الغرض، لصرف أموال الإتحادات من تخصيصاتها ، وأشارَ إلى أن ما يتم صرفه حاليًا للإتحادات من أموال وزارة الشباب والرياضة على أمل أن يتم صرف مستحقات الإتحادات من تخصيصاتهم لإكمال الصرفيات الخاصة بهم.
محمد حمدي
عدسة- سعد لهد

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار