الإعلام الأمني: التفجير في مدينة الصدر أدى إلى استشهاد 30 مواطناً وإصابة أكثر من 50 آخرين

((وان_بغداد))

أعلنت خلية الإعلام الأمني، اليوم الثلاثاء، ان التفجير في مدينة الصدر أدى إلى استشهاد 30 مواطناً وإصابة أكثر من 50 آخرين.
وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني، تلقته وكالة أرض آشور الإخبارية، (٢٠ تموز ٢٠٢١)، انه”
في إطار المتابعة الدقيقة لتفاصيل الحادث الإجرامي الذي وقع في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، يوم أمس، وراح ضحيته عدد من الأبرياء الآمنين، ولاحقا للمعلومة الأولية التي أعلنتها خلية الإعلام الأمني بشأن التفجير الإرهابي، تود الخلية أن تبين أنه وبعد إكمال التقارير الفنية لخبراء المتفجرات والأدلة الجنائية وإجراء الكشوفات الفنية لمسرح الجريمة أن التفجير كان بسبب إرهابي انتحاري يرتدي حزام ناسف مما ادى الى استشهاد ٣٠ مواطناً وإصابة اكثر من ٥٠ آخرين.
من جانبها شرعت الاجهزة الاستخبارية بجمع المعلومات الدقيقة لمتابعة العناصر الإرهابية المجرمة التي أقدمت على هذا العمل الارهابي لتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم بعد أن اقترفت ايدهم هذا الاعتداء الغاشم.
===========

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار