المعلمون في قضاء العزيزية يطالبون رئيس الوزراء بالتدخل لاستبدال قطع الاراضي المخصصة لهم بسبب تلوثها

((وان_بغداد))

طالبت شريحة المعلمين في قضاء العزيزية التابع لمحافظة واسط، اليوم السبت، السيد رئيس مجلس الوزراء للتدخل في استبدال قطع الاراضي المخصصة لهم لانها ملوثة وتقع فوق الارض المخصصة لموقع الطمر الصحي.
واعلن ممثلي المعلمين انهم سيعلنون الاعتصامات في حال عدم الاستجابة لمطلبهم، حيث اكد اغلبهم ان الارض غير صالحة للسكن وقيمتها المادية بائسة جدا لا تتعدى مبالغ الرسوم التي دفعت بدلا عنها، مشيرين الى عدم وصول الخدمات لها منذ عام ٢٠١٦ وايضا لم تفرز الارض لحد اللحظة.
كما ان الارض تقع في ميدان الطمر الصحي الذي لا يصلح للسكن بحسب تعليمات دوائر البيئة لانها ارض ملوثة لا تعيش فيها الكائنات الحية، علما ان الارض لا تنبت فيها نباتات او تقف عليها الطيور، ويقول المعلم (ح.ع) انه وبحسب قانون وزارة البلديات يتم اختيار موقع الاراضي حسب التصميم العمراني للمدينة، ولكن ما حصل غير ذلك، مشيرا الى تحذير وزارة الصحة والبيئة من مخاطر التلوث وبالاخص مواقع حرق النفايات وحرق النفايات،( الصلبة و السائلة ومخلفات المستشفيات) لأن الارض تبقى ملوثة لسنوات عديدة ولايمكن التخلص من التلوث الا بازالة الارض ما عمقه 10م فاكثر، لذلك نطالب باستبدال الارض والنظر بعين الاعتبار الى حياة المعلم الذي يؤسس لبناء الاجيال.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار